التخطي إلى المحتوى
الدفاع المدني السعودي يؤكد مقتل عشرة اشخاص في غضون يومين في معارك وقصف صاروخي من الحوثيين على مدينتي نجران وجازان السعوديتين..الحصيلة الكاملة

yemen-mouqatleen-neww.jpg77-400x280

 

بوابه حضرموت / وكالات

 

 

اعلن الدفاع المدني السعودي مقتل عشرة اشخاص في غضون يومين في معارك وقصف صاروخي من الحوثيين على مدينتي نجران وجازان السعوديتين، حيث اكد مقتل خمسة اشخاص في اطلاق صواريخ من اليمن على بلدة نجران السعودية الحدودية الاربعاء في اليوم الثاني من قصف المتمردين الحوثيين على الاراضي السعودية، بحسب بيان.

 
وقتل مدنيان كانا في سيارة اضافة الى اثنين من المارة عند سقوط قذيفة على مدينة نجران، فيما اصيب 11 شخصا اخرين، بحسب بيان لمديرية الدفاع المدني نشرته وكالة الانباء السعودية.

 
وسقطت قذيفة اخرى في المنطقة نفسها فادت الى مقتل قائد دورية في سجون نجران واصابة مرافقه،بحسب البيان.

 
واضاف ان ذلك ادى الى “استشهاد قائدها العريف حيان سالم الوادعي (…) وإصابة مرافقه ونقله إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم”.

 
واضاف انه “اتضح عند الوصول إلى الموقع تعرضه لمقذوف عسكري آخر نتج عنه إصابة سيارة مدنية أثناء مرورها بالشارع ومقتل شخصين كانا فيها بالإضافة إلى مقتل أحد المارة وعامل في محل لصيانة إطارات السيارات بالإضافة إلى إصابة 11 اخرين”.

 
كما قتل ثلاثة اشخاص الثلاثاء في قصف استهدف منطقة نجران الحدودية السعودية مصدره المتمردون في اليمن، فيما قتل سعودي وزوجته في سقوط “قذيفة” على منزلهما ليلا في جازان، بحسب السلطات السعودية.

 
ونقلت وكالة الانباء السعودية عن الدفاع المدني معلومات عن مقتل رجل وزوجته واصابة شابة في الـ17 من العمر بجروح خطرة وشخصين اخرين بجروح طفيفة في سقوط “قذيفة” ليلا في منطقة جازان القريبة من الحدود اليمنية.

 
والثلاثاء قتل ثلاثة اشخاص جراء سقوط قذائف هاون وصواريخ كاتيوشا اطلقها المتمردون الحوثيون من اليمن على منطقة نجران الحدودية جنوب غرب المملكة.

 
وجرى القصف اثناء قمة تشاورية لدول مجلس التعاون الخليجي عقدت الثلاثاء في الرياض بحضور الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند.

 
ومنذ 26 اذار/مارس، تقود السعودية تحالفا يشن غارات جوية ضد الحوثيين المدعومين من ايران في اليمن.

 
واشارت وزارة الداخلية السعودية على تويتر الى “مقتل ثلاثة أشخاص، نتيجة تعرض منطقة نجران، على الحدود مع اليمن، لقذائف هاون وصواريخ كاتيوشا عشوائية، أطلقتها عناصر ميليشيا الحوثي من الاراضي اليمنية”.

 
ولم توضح الوزارة ما اذا كان القتلى من المدنيين او من العسكريين. واشارت صحيفة الشرق الاوسط الى سقوط عشرة جرحى.

 
وكان المتحدث باسم التحالف العميد الركن السعودي احمد عسيري اعلن الثلاثاء ان منازل ومستشفيات ومدارس “اصيبت” في القصف على نجران (جنوب غرب السعودية).

 
وحذر عسيري “نواصل التصدي لاعتداءات الحوثيين، وعمل اليوم لن يمر بدون رد”.

 
وبعد الهجوم، اعلنت السلطات السعودية اغلاق مدارس في نجران كما قررت شركة الخطوط الجوية الوطنية تعليق رحلاتها الداخلية الى المدينة الحدودية “حتى اشعار اخر”.

 
وشهدت الحدود بين السعودية واليمن عمليات عدة لتبادل اطلاق نار منذ بدء الحملة الجوية التي يشنها التحالف العربي بقيادة الرياض في اليمن في 26 اذار/مارس.

 
وقتل 12 عنصرا من جنود حرس الحدود السعوديين في تبادل لاطلاق النار كما سجلت محاولة توغل لحوثيين عند الحدود مع السعودية قالت السلطات السعودية انها ادت الى مقتل “عشرات المتمردين” اليمنيين.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *