التخطي إلى المحتوى
رجال أعمال :المتمردون الحوثيون وأتباع المخلوع دمروا إقتصاد البلاد والتحالف خفف من معاناة الشعب

بوابة حضرموت / وكالة الأنباء السعودية

 

images

 

أكد رجلا أعمال يمنيان أن الميلشيات الحوثية سبب رئيسي في تدمير اقتصاد اليمن جراء مايقومون به من أعمال عدائية في اليمن.

 
فقد أوضح رجل الأعمال اليمني فضل عبدالباري أن المتمردين الحوثيين سبب رئيس في تدمير اقتصاد اليمن، نتيجة أعمالهم العدائية التي يقومون بها في البلاد.

 
وقال في تصريح لوكالة الأنباء السعودية إن الاقتصاد اليمني يمر بأسوأ مراحله، نتيجة توقيف الصادرات والواردات بسبب سيطرة المتمردين الحوثيين على مفاصل الدولة وتجيير الاقتصاد لصالح مليشياتهم المسلحة، مشيرًا إلى أن أزمة المشتقات النفطية التي يعاني منها المواطنون اليمنيون اليوم ناتجة عن استحواذ الحوثيين على كميات كبيرة منها لصالح ما يسمونه “المجهود الحربي” الذي يقتلون به اليمنيين.

 
وعبّر فضل عبدالباري عن امتنانه لدور قوات التحالف الذي دمر جزءًا كبيرًا من قوة المتمردين الحوثيين وحلفائهم،وخفّف على الشعب اليمني جانبًا من كارثة إنسانية كانت ستقضي على حياة الكثيرين بفعل المليشيات الإجرامية.

 
فيما قال رجل الأعمال اليمني جمال عبدالله صعنون إن دول الجوار وخاصة المملكة العربية السعودية حريصة كل الحرص على أمن واستقرار اليمن.

 
وأكد في تصريح مماثل أهمية أن تبقى مأرب النفطية خالية من أي مليشيات مسلحة، وبعيدًا عن الصراع في البلاد، لخصوصية هذه المنطقة لجهة أنها مصدر الطاقة النفطية والكهربائية والغازية، وأي تدمير لها سيطال ضرره جميع اليمنيين،إضافة إلى أنها منطقة حدودية.

 
ودعا جمال صعنون كل القوى السياسية اليمنية للعودة إلى طاولة الحوار وفقًا لبنود المبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *