التخطي إلى المحتوى
بجهود من الحكومة الشرعية .. من هذه المنافذ يعود اليمنيون إلى بلدهم

 

بوابة حضرموت / متابعات 

 

منفذ-الوديعة

 

باشرت الجهات المختصة التابعة للحكومة اليمنية الشرعية، التحضير لتحديد 4 منافذ لدخول رعايا اليمن العالقين في الخارج، منها منفذا (الطوال بجازان والوديعة بنجران) في المملكة، إضافة إلى المنفذ البري مع عمان، والمنفذ البحري مع جيبوتي.

 

 

وتعمل الحكومة اليمنية بقيادة نائب الرئيس اليمني ورئيس مجلس الوزراء خالد بحاح؛ على إنهاء الإجراءات اللازمة لمنح اليمنيين العالقين في الخارج حق الحصول على تأشيرة عبور إلى كل من المملكة، وعمان، وجيبوتي. ويجري نقل الرعايا من الخارج عبر الجو إلى الدول الثلاث، ومنها يجري نقلهم برًّا وبحرًا إلى اليمن، وفقًا لما ذكرته “الشرق الأوسط”، الأحد (10 مايو 2015).

 

 

من جهته، كشف رئيس المجلس الأعلى للجاليات اليمنية حول العالم صائل بن رباع، عن وجود 9 مطارات باليمن قادرة على استقبال الرحلات الجوية، موضحًا أن بالإمكان الاستفادة من المطارات التسعة لاستقبال الرحلات الدولية القادمة إلى اليمن في الفترة الحالية؛ أبرزها مطار سيئون؛ فهو لا يعاني من المشكلات التي تعاني منها المطارات الأخرى.

 

 

وشدد رئيس المجلس الأعلى للجاليات اليمنية على أن اليمنيين لا يريدون الذهاب إلا إلى اليمن، معتبرًا ما تردد في الإعلام من قبول إيران استقبالها العالقين من اليمنيين، واستعدادها لمنحهم إقامة شرعية حتى استتباب الوضع في اليمن؛ فرقعة إعلامية؛ إذ إنه لم يصدر بيان رسمي يؤكد صحة ما جرى تناقله.

 

 

وأشار إلى أنه سيجري قريبًا إطلاق عملية ضخمة لدعم العالقين في 4 مناطق رئيسية؛ هي: مصر والأردن والهند وماليزيا، تشمل ضخ مبالغ مالية للتكفل بأوضاع رعايا اليمن، وبما يضمن لهم سبل العيش الكريم حتى عودتهم إلى أرض الوطن.

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *