التخطي إلى المحتوى
التقرير اليومي الصادر عن مكتب المعلومات التابع لمكتب رئاسة الجمهورية/عدن ليوم الأربعاء

بوابة حضرموت / خاص 

441 ‫(2)‬
 حالة المقاومة 
1- في محافظة عدن:
تمكن أبطال المقاومة الأشاوس قبل ساعات قليلة من بدأ الهدنة من تفجير دبابة تابعة لمليشيات الحوثي وصالح وذلك عندما حاولت التوغل الى المناطق التي تسيطر عليها المقاومة في منطقة مصعبين في الشمال الشرقي لمحافظة عدن. وفي منطقة جعولة شمال محافظة عدن تمكنت المقاومة الشعبية من صد هجوم لمليشيات الحوثي وصالح حاولت فيه المليشيات التوغل الى مناطق المقاومة وذلك بعد بدأ الهدنة بساعات قليلة مما اعتبرته المقاومة الشعبية خرق للهدنة المتفق عليها. وبعد بدأ الهدنة ايضاً قامت المليشيات المعتدية بخرق أخر للهدنة الإنسانية حيث قامت بقصف مناطق في مديرية دار سعد بطريقة عشوائية على المناطق التي تتمركز فيها المقاومة ومنازل المواطنين. ايضاً قامت المليشيات الغاشمة بخرق الهدنة المعلنة، حيث قامت بقصف منطقة صلاح الدين غرب محافظة عدن ومحاولة التقدم الى المناطق التي يسيطر عليها شباب المقاومة الشعبية وقد استطاعت المقاومة الشعبية أن تصد هذا العدوان وأن تكبد هذه المليشيات خسائر فادحة في العتاد والأفراد. كما أفادت مصادرنا أن تحركات صامتة يرافقها وصول تعزيزات لمليشيات الحوثي وصالح تمت في الساعات الأولى للهدنة في كل جبهات القتال المحيطة بمحافظة عدن علماً أن شباب المقاومة الشعبية على أهبة الاستعداد لأي تحركات مفاجئة تنوي هذه المليشيات القيام بها.

 
2- وفي محافظة الضالع:

في خرق لا أخلاقي للهدنة الإنسانية المتفق عليها قصفت المليشيات التابعة للحوثي وصالح بشكل هستيري وباستخدام السلاح الثقيل المنازل والقرى المحيطة بمدينة الضالع وتركز القصف باتجاه مناطق زبيد حيث سقطت عدد من قذائف الهاون على المنازل، وقد ردت المقاومة الشعبية بضربات موجعة للمواقع التي تتمركز فيها مليشيات الحوثي وصالح موقع اللواء 33 وموقع المظلوم.

 

 

وأطلقت دبابة المقاومة الشعبية قذائفها بنجاح، وتمكنت من استهداف موقع المظلوم بشكل مباشر، وقتل عدد من الجنود فيه، واعطاب السلاح الذي يستخدم بقصف المواطنين، كما اصابت دبابة المقاومة الشعبية إحدى الدبابات في اللواء 33 واعطابها. ولازالت المقاومة الشعبية في الضالع تخوض المعارك حتى اللحظة.

 
الحالة الانسانية في محافظة الضالع:

قامت المليشيات التابعة للحوثي وصالح بخرق الهدنة الإنسانية التي أعلنت انها توافق عليها، حيث شنت المواقع المرتفعة في الجربا التابعة لميليشيات الحوثي وصالح قصف باتجاه قرية لغوال زبيد الى وسط المنازل وقد أدى هذا القصف الى استشهاد الطفل ابراهيم نجيب فضل علي 14 سنة. وجرح طفل اخر يدعي داوود محمد فضل علي 10 اعوام ومازال القصف مستمر.

 

 

– في محافظة تعز:

الخروقات الغير اخلاقية للهدنة الانسانية مستمرة الى لحظة كتابة التقرير، وقد ادت الى قتل عدد من النساء والاطفال في المدينة الصينية .

 

– وفق تقرير مكتب الصحة عدن، عدد الشهداء والجرحى بمحافظة عدن خلال 24 ساعة الماضية قد بلغ 4 شهداء و45 جريح.

 

– هناك غضب عارم تشهده المحافظات الجنوبية التي فرضت عليها الحرب والحصار من مليشيات الحوثي وصالح، وذلك لعدم وصول أي مساعدات دولية قد وعدت بها سوء الدول أو المنظمات الدولية وذلك بعد أن تواردت الأنباء الى مسامع أبناء هذه المحافظات التي تم إعلانها محافظات منكوبة عن وصول المساعدات الى ميناء الحديدة ولم تصل الى ميناء عدن.

 
حتى الآن لم تصل هذه المساعدات التي اُعلن عنها لم يلمسها الشعب المنكوب، مع انها كانت تشكل بارقة أمل له، حتى الآن لم يصله الا قذائف المليشيات المعتدية ورصاص قناصوها.

 

 

صادر عن مكتب المعلومات التابع لمكتب رئاسة الجمهورية/عدن ليوم الأربعاء الموافق 13 / مايو /2015م

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *