التخطي إلى المحتوى
التقرير اليومي الصادر عن مكتب المعلومات التابع لمكتب رئاسة الجمهورية ليوم الجمعة

بوابة حضرموت / خاص 

142940379959201

 

محافظة عدن:
استمرار الخرق الفاضح للهدنة الإنسانية المعلن عنها حيث قامت المليشيات التابعة للحوثي وصالح بمحاولة تسلل في جبهة جعوله شمال محافظة عدن في محاولة منها للتقدم والسيطرة على مواقع المقاومة، الا أن الأبطال الأشاوس من شباب المقاومة الشعبية تصدوا لهذه المحاولة بكل بسالة مما أدى الى تراجع هذه المليشيات وهي تجر اذناب الخيبة والفشل. ايضاً قامت المليشيات الغازية بمهاجمة مواقع المقاومة الشعبية في كلا من منطقة العريش والصولبان، حيث دارت بينهم اشتباكات عنيفة صد فيها شباب المقاومة الشعبية هذه المحاولات الفاشلة ومازالت المعارك محتدمة بينهم حتى لحظة كتابة التقرير.

 
2- وفي محافظة الضالع:
ثالث أيام الهدنة المعلنة ولا زال الخرق مستمر في محافظة الضالع من قبل ميليشيات الحوثي وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح ولكن اليوم يختلف عن اليومين والأسابيع الماضية كونه اليوم الوحيد الذي يشهد فيه ابناء الضالع الهدوء شبة النسبي حيث شوهد وسمع أطلاق نار متقطع بين الحين والأخر في مدينة الضالع والوبح وسناح استخدمت فيه الأسلحة المتوسطة والخفيفة واستمرار القناصين الحوثيين في استهداف المدنيين والمارة في شوارع وأحيا المدينة والمناطق المجاورة والخطوط العامة والفرعية.

 
وأكد شهود عيان أن التعزيزات العسكرية مازالت مستمرة بالوصول إلى الضالع والملفت في هذه التعزيزات المكونة من اطقم تحمل أفراد اعمارهم صغيرة لا يتجاوز اعمارهم السن القانوني من ١٥ إلى ١٧ سنة.

 

 

3- وفي محافظة تعز: تمكن أبطال المقاومة الشعبية من التصدي في أكثر من موقع لعدة محاولات من قبل مليشيات صالح والحوثي حاولت فيها التقدم والسيطرة على مواقع يتمركز فيها شباب المقاومة الشعبية، وقد تمكنت المقاومة من قتل 12 عنصراً من عناصر المليشيات الغاشمة.

 

– محافظة أبين:

بالتحديد في مديرية لودر استغلت مليشيات الحوثي وقوات المخلوع فرصة الهدنة(الانسانية)وتقدمت بكل حقدها الاسود صوب مدينة لودر، لتستخدم في هجومها البربري كافة الاسلحة من دبابات وراجمات صواريخ وغيرها من اسلحة الموت والدمار، لتدك المنازل على رؤوس المواطنين الابرياء والعزل من السلاح. وتحولت مدينة(لودر)التي كانت الى الامس القريب مركز وملتقى لكل المحافظات، الى مدينة اشباح!!

 

 

– في محافظة الضالع:
في هذه اليوم شهدت الضالع انتهاكا وقتل وسقوط جرحى واستمرار الاعتقالات من الشباب حيث أدى إلى مقتل المواطن عبده مقبل علي الجحافي من ابناء بني سعيد مديرية جحاف قتل برصاص قناص في مفرق الجمرك أمام مستشفى السلامة اثناء مروره بالخط العام. وجرح المواطن /محمد محمود ذيبان من ابناء قرية الشعب بالضالع أصيب صباح اليوم بالرجل بطلقة دوشكا من موقع السوداء التابع للحوثي وصلت له وهو في قريته. كما أقتحم الحوثيين وقوات صالح جامعة حكولة والمعهد التقني الذي تم تحويلهما اليوم إلى ثكنة عسكرية وهي تقع في المنطقة الواقعة بين موقعي السوداء ومدرسة الوبح الذي تتمركز فيها قوات من الحرس الجمهوري التابع لرئيس السابق صالح.

 
-2 الحالة الصحية
بحسب مكتب الصحة عدن أن عدد الشهداء والجرحى في محافظة عدن خلال 24 الساعة الماضية قد بلغ 4 شهداء و28 جريح، وهذا ما يؤكد استمرار مليشيات الحوثي وصالح بخرق الهدنة الإنسانية المعلنة.

 

 

-3 الحالة الاجتماعية والإغاثية –
وفيما يخص الوضع الانساني بالضالع لا زال الحال كما هو علية لعدة اسباب منها استمرار القصف والحصار وعدم وصول اي نوع من أنواع الاغاثة الإنسانية الغذائية والطبية بسبب منع الحوثيين وصالح من وصولها إلى الضالع.

 
– وفي محافظة تعز مازالت المليشيات المعتدية تواصل قصفها على المدينة وتعرقل العمليات الإنسانية.

 
– وفيما يخص مديرية لودر في محافظة أبين تقدم أبنائها بنداء استغاثة قالت فيه ((من هنا ندعو منظمات الاغاثة الى التوجه فوراً، ودون تأخير الى مدينة لودر التي اصبحت أثر بعد عين، على ايدي وحوش ضارية لا تعرف الرحمة طريق الى قلوبهم المريضة والحاقدة. وحوش لا تعترف بحقوق البشر، ولا تراعي حرمات النساء والاطفال والشيوخ. ندعو المنظمات الى إغاثة لودر، اغاثة عاجلة بالمواد الغذائية والإسعافيه والخيام، وغيرها من الاحتياجات الضرورية.كما نتمنى ان لا تستثمر الهدنة (الانسانية) وتتحول الى (اللاإنسانية) لتصب في صالح المليشيات الحوثية المعتدية، وقوات الرئيس المخلوع.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *