التخطي إلى المحتوى
بحاح : لن نوافق على أي مباحثات مع الحوثيين حتى تنفيذ هذا الشرط

بوابة حضرموت / BBC

85201

 

قالت الحكومة اليمنية إنها لن توافق على إجراء مباحثات مع المتمردين الحوثيين حتى ينفذوا قرار صادرا عن مجلس الأمن الدولي ينص على ضرورة إخلاء المدن التي استولوا عليها وتسليم الأسلحة التي حصلوا عليها، حسب نائب الرئيس ورئيس الحكومة، خالد بحاح.
وتأمل الأمم المتحدة أن تشارك جميع الأطراف اليمنية بمن فيها الحوثيون وحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي في مباحثات السلام المقررة في جنيف في وقت لاحق من الشهر الجاري في محاولة لإنهاء القتال المستمر منذ شهور.
وشنت مقاتلات التحالف بقيادة السعودية غارات جديدة استهدفت مخازن الأسلحة التي يسيطر عليها الحوثيون ووحدات الجيش الموالية لعلي عبد الله صالح في جبل نقم وتل عطّان في العاصمة صنعاء.
كما استهدفت ثلاث غارات مبنى السفارة السعودية في صنعاء بعد تخزين الحوثيين أسلحة بداخل المبنى خلال فترة الهدنة الإنسانية وفقا لمصادر أمنية موالية للسلطة الشرعية في اليمن.
وامتدت الغارات لتستهدف منازل قيادات في الحركة الحوثية في عدد من أحياء العاصمة ومنزل الرئيس السابق علي صالح ومنازل عدد من أتباعه الواقعة في منطقة سنحان شرقي العاصمة وهي مسقط رأس صالح.
كما شنت المقاتلات سلسلة غارات استهدفت مواقع ومعسكرات تابعة للحوثيين في محافظة ذمار جنوبي صنعاء وسط أنباء عن نقل الحوثيين أسلحة نوعية إليها مع نقل مقر قيادة العمليات الميدانية لهم الى محافظة ذمار.
وتشهد غالبية محافظات اليمن قصفا جويا وتحليقا مكثفا للمقاتلات السعودية هو الأنشط منذ بداية الغارات في اليمن في الخامس والعشرين من مارس/آذار الماضي.
وكانت مقاتلات التحالف شنت فجر وصباح الثلاثاء سلسلة غارات في مناطق متفرقة من اليمن استهدفت مواقع محسوبة على الحوثيين وحلفائهم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *