التخطي إلى المحتوى
الرئيس هادي لبان كي مون: نريد ضمانات قبل المشاركة باجتماع جنيف

images

 

بوابه حضرموت/ العربية

 

 

أوضح المتحدث باسم الحكومة اليمنية، راجح بادي، لقناة “العربية”، السبت، أن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بعث برسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، شرح فيها موقف الدولة اليمنية من مشاورات جنيف، وإصرارها على توفر ضمانات عديدة قبل المشاركة فيها.

 

 

وكانت الحكومة اليمنية، بقيادة الرئيس هادي، قدمت اعتذاراً عن عدم حضور اجتماع جنيف الذي دعا إليه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، والمقرر عقده في الثامن والعشرين من الشهر الجاري.

 

 

وعللت الحكومة هذا الاعتذار باستمرار الميليشيات الحوثية والمخلوع علي صالح في ممارسة العدوان داخل الأراضي اليمنية، ومحاولاتهم المتكررة لاستفزاز دول الجوار .

 

 

ولكن الحكومة اليمنية أبدت، في المقابل، حرصها وترحيبها التام بجهود الأمم المتحدة مؤكدة استعدادها للتعاون مع المجتمع الدولي في سبيل حل الأزمة اليمنية الراهنة.

 

 

من جهتها، عزت بعض المصادر الرفض اليمني إلى الاحتجاج على ما وصف بـ “تجاهل الأمم المتحدة وجوب تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216″، والذي يلزم ميليشيات الحوثي وصالح بسرعة الانسحاب من المدن التي يسيطرون عليها وتسليم الأسلحة الثقيلة.

 

 

وبحسب صحيفة الشرق الأوسط التي نقلت خبر اعتذار الحكومة اليمنية، فإن ورقة المشاركين في الاجتماع والقائمة النهائية للمدعوين لمشاورات جنيف يجري إعدادها وإن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون يخطط لقيادة المحادثات بنفسه للوصول إلى حل.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *