التخطي إلى المحتوى

1958258 829164213777459 1335586982 n

بوابة حضرموت / متابعات 

هنأ اللواء علي الجائفي القيادي السياسة ممثلة بالأخ المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية وهنئ  أبناء القوات المسلحة والأمن وكافة أبناء الشعب اليمني في الداخل والخارج بمناسبة العيد الثاني والخمسين للثورة الأم السادس والعشرين من سبتمبر المجيدة .

وأكد اللواء علي الجائفي عزمه على الوقوف إلى جانب القيادة السياسية في تنفيذ مخرجات الحوار الوطني الشامل والتي تقع مسؤولية تنفيذها على كافة الأحزاب والمنظمات والهيئات وكافة أبناء الشعب.

وأيد الجائفي في بيان نشره على صفحته بالفيس بوك اتفاق السلم والشراكة الوطنية كما حث الإعلام الى تحري المصداقية وعدم التطبيل 

قال تعالى ( محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم)
صدق الله العظيم

في البداية نهنئ القيادة السياسية ممثلة با الأخ المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ونهنئ أبناء القوات المسلحة والأمن وكافة أبناء الشعب اليمني في الداخل والخارج بمناسبة العيد الثاني والخمسين للثورة الأم السادس والعشرين من سبتمبر المجيدة الذي أعادت للشعب اليمني مجده وكرامته سائلين المولى تعالى أن يعيد هذه المناسبة وقد تحقق للوطن ما يتطلع إليه كافة أبنائه من النمو والتقدم والازدهار، كما نؤكد من خلال هذه المناسبة عزمنا على الوقوف إلى جانب القيادة السياسية في تنفيذ مخرجات الحوار الوطني الشامل والتي تقع مسؤولية تنفيذها على كافة الأحزاب والمنظمات والهيئات وكافة أبناء الشعب.

ثانياً: أن قيادة وقوات الاحتياط في ظل هذه الظروف الصعبة التي يمر بها وطننا العظيم تعلن تأييدها ومباركتها لاتفاق السلم والشراكة الوطني الموقع بين الأحزاب السياسية في البلاد برعاية كريمة من المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية الذي سعى بكل جهد ووسيلة لتجنيب البلاد الحرب الأهلية وتحمٌل أعباءً جسيمة لإخراج البلاد من مأزق تاريخي كاد أن يعصف بنا إلى فوضى وحرب لن يستفيد منها سوى أعداء اليمن.

لقد عملت قيادة وقوات الاحتياط بكل جهدها للحفاظ على دماء وممتلكات الشعب في كل مكان كان لها وجود فيه, وسعت جاهدة للحفاظ على معداتها والياتها العسكرية من عبث العابثين والتزمت ضبط النفس لا لشي إلا لتُجنب البلاد الحرب الاهلية المقيتة ولنا جميعاً في ما يحدث في بلدان أخرى كل العبرة والموعظة.

أننا في هذا المقام نعاهد قيادة بلادنا وشعبنا العظيم على كل شبر من تربته الطاهرة على أن ندخر جهداً في حمايته وحماية ممتلكاته ومؤسساته وأن نكون الحارس الأمين المخلص للجمهورية والوحدة, وأننا بهذا البيان نبعث برسالة إلى كل أبناء شعبنا الصابر لتطمئن بها قلوبهم متوكلين على الله في اداء مهامنا بإخلاص وأمانة.

وندعو البعض إلى عدم الصيد في الماء العكر وخلط الأوراق واستخدام سمعة المؤسسة العسكرية لخدمة جهة معينة وهدف مُعين والتحرٌي في نقل الإخبار والتأكد منها لأن الوطن لا يحتمل المزيد من المجاملات والمراضاة، والصمت والتطبيل بل الحقيقة لنخرج إلى بر الأمان.

ولا أنسى أن أشكر قيادة بلادنا السياسية وقيادة وزارة الدفاع على الدعم والتعاون في هذه الظروف الصعبة.
عاش الوطن جمهورياً وحدوياً شامخاً بشموخ أبنائه وعزتهم والخزي والعار لكل من أراد الشر وسعى له.

( كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه)
صدق رسول الله

علي علي الجائفي
قيادة قوات الاحتياط
26 \ سبتمبر \ 2014م

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *