التخطي إلى المحتوى
اشتباكات حدودية عنيفة بين القوات السعودية والحوثيين

بوابه حضرموت / وكالات

2

أعلنت مصادر من المقاومة الشعبية الموالية لشرعية الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أنها تمكنت من صد هجمات للمتمردين الحوثيين بمناطق في مدينة عدن جنوب البلاد، بمساندة غارات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن «إعادة الأمل»، مشيرة إلى «مقتل عدد من المسلحين الحوثيين في مواجهات عنيفة بمأرب شرق البلاد»، فيما تحدثت تقارير عن وقوع اشتباكات حدودية عنيفة بين القوات السعودية وميليشيات الحوثي قرب جازان، جنوب المملكة، وفقاً لقناة «العربية»، بينما تحدثت مصادر عن خلافات حول جدول أعمال اجتماعات جنيف بين الحكومة الشرعية والمتمردين الحوثيين والتي تجري تحت رعاية الأمم المتحدة.

 
 وقال سكان ومصادر قبلية وطبية إن 43 شخصاً قتلوا في اشتباكات ضارية بين مقاتلي المقاومة الشعبية وميليشيات المتمردين الحوثيين في عدن.

 
وذكرت مصادر أن طائرات حربية من التحالف الذي تقوده السعودية نفذوا بضع طلعات ضد مواقع حدودية للحوثيين في منطقة بير أحمد شمال عدن ما أدى إلى مقتل 12 عنصراً من الميليشيات.

 
وقالت مصادر قبلية إن الضربات الجوية ضد المقاتلين الحوثيين في محافظة مأرب المنتجة للنفط أسفرت عن مقتل 10 حوثيين. وفي حدث منفصل في مدينة تعز وسط البلاد قالت مصادر طبية إن 5 مدنيين قتلوا عندما حوصروا وسط القتال بين الحوثيين ومقاتلي المقاومة المتحالفة مع هادي.

 
ومن المقرر أن يبدأ ممثلون لحكومة هادي محادثات في جنيف مع ممثلين لجماعة الحوثيين وحزب مؤتمر الشعب العام الأحد المقبل وسط تقارير عن خلافات بشأن جدول الأعمال.

 
من جهة ثانية قتل عناصر يشتبه بأنهم من تنظيم القاعدة في غارة جوية شنتها طائرة دون طيار في مدينة المكلا التي يسيطر عليها التنظيم جنوب شرق اليمن.

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *