التخطي إلى المحتوى

1-689821

بوابة حضرموت / خاص 

تحدث عضو المجلس السياسي لأنصار الله ( الحوثيين ) عن مخطط لنقل الصراع الدائر في صنعاء الى محافظات يمنية أخرى . 

وقال البخيتي في صفحته بالفيس بوك بأن الأحمر نقلوا معركتهم الى محافظة البيضاء وتعز ومأرب وحضرموت لتصفية خصوم سياسيين متوقعين مع أن بعضهم لا ينتمي لأنصار الله وعدم قيام الدولة يعطي مشروعية لأي لجان شعبية قد تنشأ فيها لحماية الأمن .

وتجاهل البخيتي هجمات القاعدة في بقية المحافظات الجنوبية مثل عدن وشبوه واكتفى بذكر محافظة حضرموت ومحافظات شمالية أخرى كثفت القاعدة من تحركاتها مؤخرا فيها . 

وحذر البخيتي مما أسماها “انتفاضة” لحماية المواطنين من بطش القاعدة بسبب عدم قيام الدولة بحماية المواطنين .

الجدير ذكره بأن القاعدة قد قامت في وقت سابق بحضرموت بذبح 14 جندي ينتمون جميعهم الى أنصار الله وأكدت مصادر لـ”بوابة حضرموت” تواجد علي محسن الأحمر حاليا بحضرموت حيث شوهدت قبل ثلاثة أيام سيارات محاطة بحراسات أمنية مشددة وتحلق فوقها بعض الطائرات متوجهة الى مدينة سيئون وقال مواطنون بأنها تتبع الحليلي فيما أكدت المصادر بأن علي محسن الأحمر يوجد بداخل إحدى هذه السيارات .

كما ذكر موقع الشيخ الشائف مالك قناة آزال والمقرب من الرئيس السابق بأن علي محسن يتواجد في منزل الشيخ صلاح باتيس وأن صور ذهابه الى السعودية قديمة وهو للتمويه فقط .

وتتبع للجنرال علي محسن الأحمر عدة ألوية وكتائب بحضرموت ومن ضمنها اللواء 27 ميكا بساحل حضرموت وتتبع له كتيبة السويري بحضرموت الوادي وكتيبة الشركات وكتيبة ميناء الضبة والبحرية وله الكثير من الحلفاء .

   

نص المنشور :

يظهر أنهم نقلوا معركتهم الى البيضاء ومأرب وتعز وحضرموت لتصفية ما يعتقدونهم خصوم سياسيين متوقعين مع أن البعض منهم لا علاقة لهم بانصار الله مثل مدير الأمن السياسي واولاده ومرافقوه.

الجرائم المتتالية والاغتيالات والتفجيرات والاعدامات المروعة التي ارتكبت في رداع وتعز ومأرب وحضرموت وبقية المحافظات خلال ال 48 ساعة تدل على أن هناك مخطط لاقحام باقي المحافظات اليمنية في الصراع الدائر في صنعاء.

طبعاً الدولة غائبة في كل تلك المحافظات التي لم تدخل ضمن الأحداث الأخيرة, لم تقم المعسكرات والأجهزة الأمنية بحماية المواطنين من بطش القاعدة والمنظمات الارهابية وهذا سيؤدي الى انتفاضة داخل تلك المحافظات أو بعضها على الأقل.

الى من يتحججون بتغييب الدولة -المؤقت- في صنعاء, أين الدولة في بقية المحافظات التي تبعد عن أقرب نقطة لأنصار الله ما بين 150 كيلو متر الى 1500 كيلو متر؟

عدم قيام الدولة بواجباتها في بعض المحافظات يعطي مشروعية لأي لجان شعبية قد تنشأ فيها لحين استعادة الدولة لدورها وواجباتها في حماية اراح وممتلكات المواطنين.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *