التخطي إلى المحتوى
هكذا استهزئ عبدالملك الحوثي في خطابه بأنصاره وأعلن استسلامه للحوار

بوابة حضرموت / عدن الغد 

3456654

 

خرج زعيم جماعة الحوثي الذراع الإيراني في اليمن عبدالملك الحوثي،مساء الثلاثاء، في حديث تلفزيوني استهزاء فيه بشكل صريح لأنصاره وميليشياته التي تقاتل في عدة جبهات وأكد لهم أن من يقاتل ليس التحالف العربي الذي تقوده السعودية وإنما اسرائيل وامريكا من يقاتلونهم.

 

 

وقال الحوثي ” أن النظام السعودي يعتدي على الشعب اليمني ويريد أن يفرض إرادته التي هي ارادة أميركا وإسرائيل، مشدداً على أن النظام السعودي ليس لديه أي أجندة خاصة بل ينفذ ما تريده إسرائل وأميركا، في استهزاء جديد وجه لأنصاره الذين يقتلون بالمئات على يد المقاومة الشعبية وقوات التحالف العربي.

 

 

وواصل عبدالملك الحوثي الذي بدأ مهزوما ومنكسرا حديثه عن الولايات المتحدة الامريكية وإسرائيل بالقول أنهم يريدون تدمير اليمن وقهره، وأن الشعب اليمني سيواصل صموده في مواجهة ما أسماه الظلم.

 

 

وأكد زعيم حركة “أنصار الله” أن إسرائيل شاركت في العدوان على اليمن من خلال سلاح جوها وخبرائها الذين يعملون مع النظام السعودي، وهي تمثل خطراً على المنطقة برمتها ولاعب أساسي في كل المؤمرات بالمنطقة.

 

 

واستمر الحوثي في استهزاء على أنصاره بالقول أن القاعدة أداة إسرائيلية وأمريكية ، واصفا المقاومة الشعبية والجنوبية التي ترفض تواجد أنصاره أو حكمه بأنهم قاعدة.

 

 

وأعلن عبدالملك الحوثي استسلامه بالقول أنه لا حل لأزمة البلاد إلا بالحوار ، معتبراً أن هذا الأمر بديهي منذ البداية إلا أن ما أسماه العدوان هو الذي عطل الحوار.

 

 

وحول محادثات جنيف قال الحوثي أنهم “وافقوا على الحوار بعد أن حولوه إلى لقاء تشاوري”، معتبراً أنها هناك سعياً لتعطيل أي نتائج جدية تفضي إلى حل حقيقي في البلد.

 

 

متهما الوفد الحكومي بأنهم يريدون فوضى في البلد وإنهيار له”، متوجهاً لهم بالقول: “أتركوا للأمم المتحدة قدراً من الحيادية، أتركوا سعيكم إلى السيطرة على مبعوثها الجديد، الحل السياسي سيفيد في خروجكم من المأزوق”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *