التخطي إلى المحتوى
التفاصيل الكاملة لمعركة أكبر مخطط لإسقاط مأرب و44 قتيل خلال 12 ساعة حرب

بوابه حضرموت / المشهد اليمني

قبائل-مأرب-تستعد-لمواجهة-الحوثي-315x420

 

تمكنت المقاومة الشعبية بمأرب الموالية للشرعية من إفشال أكبر مخطط لقوات الحوثي وصالح لإسقاط مدينة مأرب عشية الأربعاء الماضي .

 

 

وكشفت مصادر خاصة لـ ” المشهد اليمني ” نقلاً عن شهود عيان أن مدينة مأرب شهدت الساعة السادسة مساء تحركات كبيرة لقوات المقاومة واستنفار أمني للقوات الأمنية بالمدينة وقطع كافة الشوارع بالمدينة وحضر التجوال وصرح مصدر خاص حينها أن المقاومة تلقت معلومات سرية أن الحوثيين وصالح يحشدون قوة عسكرية هائلة بمنطقتي الجفينة والمنين للهجوم على مدينة مأرب من محورين لإسقاطها وطلب عدم كشف المعلومات .

 

كانت المنطقة تشهد هدوء تام حتى الساعة الـ 12 منتصف ليل الأربعاء شن الحوثيين وقوات صالح هجومين عنيفين على مدينة مأرب من جبهتي الجفينة والمنين غرب وجنوب مأرب .

 

مستخدمين في هجومهم العنيف الأسلحة الثقيلة من دبابات وهاون لقصف المدينة لإرباك المقاومة مع تقدم وزحف للمشاة بالأسلحة المتوسطة .

 

 

كانت قوات الحوثي وصالح تحاول التقدم باتجاه مأرب من جهتي الغرب والجنوب وحاولت التقدم للسيطرة على نقطة المؤسسة المدخل الجنوبي لمدينة مأرب كما حاولت التقدم باتجاه المبان الحكومية الواقعة غرب مدينة مأرب إلا أن محاولاتها باءت بالفشل بعد اصطدامها بمقومة شرسة ومكثفة .

 

 

ظلت المواجهات على أشدها حتى الساعة الـ 12 عشرة ظهر يوم الأربعاء بعد أن تمكنت المقاومة الشعبية بمأرب من كسر الهجوم المكثف على نقطة المؤسسة من منطقة المنين وتمكنت المقاومة من السيطرة على مصنع عذبان وعدة منازل كان يتمركز بها الحوثيين بمنطقة المنين جنوب مأرب .

 

 

كما تمكنت القوات القبلية الموالية للمقاومة والمتمركزة بجبل البلق من شن هجوم خلفي على مواقع الحوثيين بمنطقة السد الحديث والقديم لتخفيف الضغط على مواقع المقاومة غرب مدينة مأرب وجنوبها .

 

 

وتمكنت المقاومة القبيلة من السيطرة على منصة السد كما تمكنت من السيطرة على المستشفى الميداني للحوثيين بمربط الدم بمنطقة السد القديم .

 

 

وأسفرت تلك المواجهات عن مقتل 39 مسلح حوثي فيما قتل 5 من رجال المقاومة وجرح 8 آخرين .

 

 

كما تمكنت المقاومة من أسر 6 حوثيين واغتنام راجمة صواريخ وطقمين ومدرعتين وأربعة معدلات وعربة حميظة و اثنين رشاشات 12،7 وأعطبت عدة معدات عسكرية تابعة للحوثيين منها عربتين بي إم بي وطقم فورد يحمل مضاد للطيران عيار 23 ومدفعية عيار 37 وطقمين أحدهما تموين كان محمل بالذخائر وآخر تابع لأحد القادة الميدانيين للحوثيين .

التعليقات

  1. اين ذهبت مقاومة الجوف ؟ باعنها السعودية
    ومقاومة مارب في طريقها للبيع !
    كونوا اقرأوا مقالات عبدالباري عطوان سوف تستفيدون منها كثيرا انا متأكد من ذلك ، لاتلهثوا وراء مساعدة الخليجيين بتحرير اليمن من الانقلابيين وصالح هؤلاء اصدفاءهم واحبابهم ، تأكدوا ايها المثقفون أن السعودية لن تسلم اليمن لحكومة وطنية شريفة متعلمة مثقفة ، وراجعوا التاريخ اولابأول ،،،

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *