التخطي إلى المحتوى
وزير الخارجية السعودي : العملية البرية في اليمن واردة

بوابه حضرموت / أ ش أ

2

 

 

أكد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير أن جميع الخيارات ما زالت مطروحة في اليمن، وان العملية البرية في اليمن واردة، وذذلك فيما لم تفلح المفاوضات التي جرت في جنيف بين طرفي النزاع اليمني وانتهت أول من أمس في التوصل إلى وقف لإطلاق النار.

 

وقال الجبير في مقابلة مع محطة «روسيا اليوم» على هامش الزيارة التي قام بها ولي ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان الى موسكو، إن طيران التحالف سيبقي على غاراته الجوية على مواقع الميليشيات بعد نفاد كل الخيارات السلمية الأخرى.

 

وتطرق وزير الخارجية السعودي خلال المقابلة إلى الدور الإيراني في المنطقة، موضحا أن التدخل الإيراني في العراق وسورية ولبنان واليمن مؤشر على تجاهل طهران علاقات حسن الجوار.

 

وبعد فشـل المشاورات التي رعتها الأمم المتحدة في جنيف، أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، أنه سيتوجه غدا إلى نيويورك لتقديم تقرير لمجلس الأمن حول نتائج المشاورات.

 

ومن المقرر أن يعود المبعوث الدولي إلى المنطقة في وقت لاحق لمتابعة مشاوراته مع الأطراف المعنية بالأزمة اليمنية.

 

وأعلن المبعوث، أول من أمس، في جنيف أن وقف إطلاق نار في اليمن «يحتاج إلى المزيد من المشاورات لكن يمكن تحقيقه سريعا».

 

وقال إنه يمكن التوصل إلى وقف إطلاق نار «سريعا» في حال تنظيم المزيد من المباحثات.

 

ميدانيا، شن طيران التحالف بقيادة السعودية 15 غارة على مواقع للمتمردين الحوثيين حول عدن بجنوب اليمن.

 

واوضح مسؤول في الجيش الموالي للرئيس عبد ربه منصور هادي ان الغارات تركزت على مداخل عدن ثاني مدن اليمن من الجهة الشمالية والشرقية والغربية.

 

وقال ان «الهدف هو فك طوق الحوثيين على عدن ومساعدة لجان المقاومة الشعبية (مسلحون يقاتلون الحوثيين وموالون لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي) استعادة مواقع خسرتها».

 

 
وقصف المتمردون احياء في عدن ما ادى الى مقتل اربعة اشخاص واصابة عدد اخر بجروح بحسب المسؤول نفسه.

 

من جهة اخرى، صرح نائب محافظ عدن نايف البكري ان سفينة محملة بالمساعدات لبرنامج الاغذية العالمي لم تتمكن من الرسو في ميناء عدن بسبب المعارك.

 

وقد غير مسار السفينة المحملة خصوصا بالدقيق الى مرفأ الحديدة الواقع على البحر الاحمر.

 

واتهم نائب محافظ عدن الحوثيين بمنع السفينة من دخول عدن كي تتوجه الى مدينة الحديدة حيث يسيطرون على مرفأها.

 

وقال «انهم يريدون حرمان سكان عدن الذين يقاومون وجودهم من هذه المساعدات».

 

وانفجرت سيارة ملغومة في صنعاء قرب مسجد قبة المتوكل الذي يرتاده الحوثيون، ما ادرى الى سقوط قتلى وجرحى لم يعرف على الفور عددهم.

 

وسقط قتلى وجرحى من الحوثيين، في وقت مبكّر امس، جراء انفجار سيارة مفخخة بمحافظة إب وسط اليمن.

 
وقال سكان محليون إن السيارة المفخخة استهدفت تجمعا لهم في منطقة الدائري

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *