التخطي إلى المحتوى
باحث خليجي رفيع: الحوثيون بدون صالح “لا شيء” ولابد من زواله حتى يستقر اليمن

بوابة حضرموت / متابعات

22-06-15-778452653 (1)

 

قال باحث خليجي رفيع، إن المبادرة الخليجية حوّلت علي عبدالله صالح من رئيس لليمن إلى مرشد أعلى للثورة اليمنية، بأن صالح خرج من الحكم ولديه أكثر من ٢٠٠ نائب في البرلمان و١٧ وزيراً و٢٥٠ محافظاً والجيش اليمني بالكامل.

 

 

وأضاف رئيس مركز “أسبار” للدراسات والبحوث الدكتور فهد العرابي الحارثي، خلال حديثه لبرنامج ١٤٠ على شبكة المجد “من الطبيعي أنه الحاكم الفعلي لليمن، والحوثيون لا شيء دون دعمه؛ لذا لا بد من زوال صالح حتى يستقر اليمن”.

 

 

وأكد أنه لم يكن يعلم بقرار حرب دعم الشرعية في اليمن، لكنه توقعها من خلال قراءته للأحداث، في إشارة لتغريداته قبل عاصفة الحزم بأيام، التي كان يؤكد فيها أنها الحرب.

 

وأشار إلى أن توغل الحوثي وسقوط صنعاء وهروب الرئيس هادي إلى عدن كلها مؤشرات لضرورة التدخل العسكري ودعم الشرعية؛ لأنه إذا سقطت الشرعية أصبحت مشكلة كبيرة لدول الجوار، خاصة السعودية؛ إذ سيُصبِح أي تحرك بعدها بمنزلة عدوان أو تدخل خارجي.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *