التخطي إلى المحتوى
أول عملية تبادل أسرى بين المقاومة والحوثي

بوابة حضرموت / العربية

0430.77

 

أعلنت المقاومة الشعبية في عدن عن إتمام أول عملية تبادل للأسرى مع ميليشيات الحوثي وحليفهم المخلوع علي عبدالله صالح.

 

 
وفي تطور لافت، أعلن المتحدث باسم المقاومة الشعبية، علي الأحمدي، عن وجود قوة عسكرية ستدخل الحرب خلال الساعات المقبلة لمساندة المقاومة، نقلا عن مستشار الرئيس اليمني لشؤون الدفاع.

 

 
وكشف الأحمدي في تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط” عن تلقي المقاومة دعما عسكريا، بما في ذلك أجهزة الاتصال اللاسلكي للتنسيق فيما بينها ومع قوات التحالف.

 

 
وفي تفاصيل عملية تبادل الأسرى، أكد الأحمدي أهمية الدور الذي لعبه مجلس المقاومة في الإفراج عن المدنيين في جميع المحافظات الجنوبية، مشيرا إلى أن السبب وراء تأخر عملية التبادل كان تعنت ميليشيات الحوثي والمخلوع، ورفضهم التفاوض الذي لم يقبلوا به إلا عندما تمكنت المقاومة من أسر أعداد كبيرة من شخصيات بارزة تابعة لميليشيات الحوثي.

 

 
وأوضح الأحمدي أن عملية التفاوض استغرقت وقتا بسبب فرض قيود من قبل الحوثيين على بعض الأسماء التي طالبت المقاومة بإطلاق سراحها.
وذكر أن المقاومة مازالت تحتفظ بنحو 350 أسيرا من بينهم قيادات في ميليشيات الحوثي.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *