التخطي إلى المحتوى
باحث يمني في علم الفلك يطرح تفسيراته بعد عجز علماء ناسا فهم تباين سطوع سطح بلوتو

بوابة حضرموت / متابعات

yp24-06-2015-846238

 

طرح الباحث اليمني في علم الفلك عدنان الشوافي تفسيراته لوكالة الفضاء الامريكية “ناسا” للغموض الذي يواجه مهمة المركبة الفضائيه نيو هورايزون في فهم تباين سطوع سطح بلوتو .

 

وقام الفلكي الشوافي “بمتابعة للمهمة و كل ما ينشر عنها وبالدراسة و التحليل للصور و توصل الى تفسيرين مختلفين للظاهره .

 

ونيو هورايزون هي مهمة لناسا – وكالة الفضاء الامريكية – متجهة الى دراسة كوكب بلوتو واقماره و دراسة حزام كايبر وكانت قد انطلقت المركبة الفضائية في 19 يناير 2006 من سطح الارض متسارعة و متجهة نحو الكوكب القزم بلوتو و متوسط سرعتها يتجاوز المليون كيلو متر في اليوم .

وتعتبر نيو هورايزون اسرع آلية صنعها الانسان و من المتوقع ان تصل الى هدفها في تاريخ 14 يوليو2015 ، هذا و قد تمكنت المركبة من التقاط مجموعة من الصور لكوكب بلوتو.

 

وقد اثار العلماء و فريق عمل نيو هورايزون الصورة القريبة هذا العام والتي أظهرت اختلاف و تباين كبير في سطوع سطح بلوتو وكانت هناك تفسيرات بوجود غطاء قطبي للكوكب ، الا ان ما زال علماء و فريق التحليل في نيو هورايزون يجدون صعوبه في تفسير الغموض الذي تحمله الصورالملتقطة للكوكب من قبل نيو هورايزون .

 

وأوضح الباحث في علم الفلك عدنان الشوافي لـ ” المشهد اليمني ” ما توصل اليه من خلال دراسته للظاهره ووضع ذلك في نتيجتين على النحو التالي:

النتيجة الاولى:

مبنية على القوانين و المفاهيم السائدة ان التفاوت في السطوع ناتج عن عدم انتظام شكل الكوكب بلوتو فهو ليس كروي تماما او بيضاوي و الدليل على ذلك وجود حركة ارتدادية ( حركة اهتزازية اي يقترب ويبتعد ولا يسير في مدار اهليليجي منتظم ) في مداره حول المركز الوهمي الواقع خارج كتلته و كذلك نفس الحركة الارتدارية للقمر شارون المزدوج مع كوكب بلوتو اي ان المسافة بين القمر شارون و كوكب بلوتو متغيرة فهي تزيد و تنقص و كانت غير مدركة بسبب الزاوية الضيقة لمنظور الرؤيا للحركة المدارية للقمر شارون حول الكوكب بلوتو ولم نهتم لعدم انتظام سطح القمر شارون كون يومه تساوي شهره حيث زمن دورانه حول نفسه يساوي زمن دورانه حول كوكب بلوتو لذلك الابعاد لمنظور القمر و وجهه ثابت بشكل دائم.

 

كما يرجع السبب في تغير المسافة بين الكوكب و قمرة لعدم تمركز كتلة الكوكب بلوتو في مركزه بمعنى لو تم شطره الى نصفين متساويين سوف يكون جزء منه اكبر بالكتلة من الجزء الاخر بأكثر من 20% ، تم بناء هذا التفسير بعد دراسة دقيقة للاحتمالات المتوقعة و بناء على المفاهيم السائدة .

 

النتيجة الثانية:
هي نفس التفسير للحركة بناء على فرضية الباحث عدنان الشوافي و التي كان قد نشرها عام 2013 و التي تضمنت ثمانية قوانين و ثمان معادلات رياضية تفسر اتزان الاجرام السماوية في الأنظمة الكونية المركبة و الابعاد الاضافية للكون و كانت قد اعطت بعض التنبؤات والتوضيحات حول كوكب بلوتو منها اتزانه بشكل مزدوج مع القمر شارون بحيث يدور كوكب بلوتو حول مركز وهمي خارج مركزه بمسافة نحو 5400 كيلو متر رغم ان ما هو معروف و مثبت بحسب القوانين السائدة و المنشور في جميع المراجع لم تصل الى نصف المسافة التي تم الافصاح عنها من قبلنا رغم ادراكي لذلك قبل نشري للفرضية و المقالات الخاصة باتزان كوكب بلوتو و هي موثقة في شبكة الانترنت و يمكن البحث بالكلمات الدلالية .

 

الا ان نشري كان اصرار و ثقة بفرضيتي و ابعاد الكوكب بلوتو البيضاوي الشكل ومساحة سطحه 16.69 مليون كيلو متر مربع وان ما تضيفه الصور من شكل غير منتظم لكوكب بلوتو سوف يعمل على زيادة و نقص المسافة بنحو 20 % و لكنها لا تزال ضعف المسافة المعروفة و التي تثبتها قوانين الجاذبية والقوانين السائدة الا اني ما زلت اؤكد بفارق 100% في تقدير المسافة بناء على النتائج المبنية على فرضية كرات الاتزان .

 

و يدعو الباحث عدنان الشوافي علماء ناسا و فريق عمل نيو هورايزون ان يتم الالتفات الى التفسيرات و النتائج التي توصل اليها لتفسير تباين الصور التي التقطت بواسطة نيو هورايزون و التي حاول فيها ان يشارك في التحليل بحسب طرحهم للتساؤل عن الغموض.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *