التخطي إلى المحتوى
سجن معارض بحريني 5 سنوات “لإهانته” الدول المشاركة بعاصفة الحزم

بوابه حضرموت / متابعات

3

 

 

قضت محكمة بحرينية، أمس الأحد، بسجن القيادي المعارض “فاضل عباس”، 5 سنوات، بسبب تغريده على تويتر، “أهان فيها عملية عاصفة الحزم”، باليمن.

 

وقال “عبد الله الشملاوي محامي أمين عام التجمع الوطني الديمقراطي، في تغريده له عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، “أن  المحكمة قضت بسجن فاضل عباس 5 سنوات على خلفية تغريدة له عن الحرب التي تقودها السعودية على اليمن، وتشارك فيها البحرين”.

 

 

وكانت النيابة العامة قررت في 27 مارس/آذار الماضي حبس عباس، احتياطيًا على ذمة التحقيق بعد أن وجهت إليه عدة تهم على خلفية إصداره بيان انتقد فيه عملية عاصفة الحزم، التي تنفذها السعودية في اليمن، وتشارك فيها بلاده.

 

 

ومن بين التهم الموجهة للمعارض “تهمة إذاعة أخبار كاذبة وشائعات مغرضة، وبث دعايات مثيرة من شأنها إلحاق الضرر بالعمليات الحربية للقوات المسلحة، فضلًا عن تهمة إهانة دول أجنبية علنًا”.

 

 

ونقلت وكالة الأنباء البحرينية، عن “وائل بوعلاي”، المحامي العام بالنيابة الكلية- آنذاك ـ “أن النيابة قد تلقت بلاغًا من الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية بقيام أمين عام إحدى الجمعيات السياسية (دون أن يسميه)، بنشر بيان للجمعية في وسائل الإعلام، تضمن انتقادًا للإجراءات العسكرية التي تقوم بها المملكة (البحرينية)، مع عدد من الدول الشقيقة لإعادة الشرعية واستقرار الأوضاع في اليمن، بما من شأنه التشكيك في سلامة ومشروعية موقف المملكة السياسي والحربي.

 

 

وتتهم السلطات في البحرين بعض أطياف المعارضة الشيعية بالموالاة لإيران الداعمة للحوثيين في اليمن، وهو أمر تنفيه المعارضة.

 

 

وأعلنت دول التحالف المشاركة في عملية “عاصفة الحزم” ومن بينها البحرين، انتهاء العملية تلبية لدعوة الرئيس اليمني “عبد ربه منصورهادي”، وبدء عملية “إعادة الأمل”، اعتبارًا من الأربعاء 22 إبريل/ نيسان الماضي، التي قالت إن من أهدافها شق سياسي متعلق باستئناف العملية السياسية في اليمن، بجانب التصدي للتحركات والعمليات العسكرية للحوثيين وعدم تمكينها من استخدام الأسلحة.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *