التخطي إلى المحتوى
عاجل : علي ناصر محمد يُعلن رسميا تأييده للإنقلاب في كلمة (نص الكلمة)

بوابة حضرموت / خاص

1435785868

 

أعلن الرئيس اليمني الأسبق علي ناصر محمد في مقابلة أجراها مع صحيفة عدن الغد تأييده لإنقلاب مليشيات الحوثي والمخلوع على الشرعية والشعب . 

 

حيث وصف ناصر في لقائه مليشيات الحوثي والمخلوع الإجرامية بـ”اللجان الثورية والجيش” مما أثار استياء واسع في الأوساط الشعبية ولجان المقاومة وأسر الشهداء والجرحى الذين ارتقوا بسبب رصاص المليشيات الإنقلابية , معبرين عن استغرابهم لهذه التسمية التي تعطي الإنقلابيين شرعية في ممارسة المزيد من الأعمال الإجرامية والدموية .

 

وأضاف نشطاء “العالم بكله يُطلق على هذه العناصر “مليشيات” إلا أن ناصر محمد يطلق عليها جيشا ولجانا ثورية ! ” 

 

متابعين “لانريد منك ياعلي ناصر طرح المبادرات التي تكتبها لك المليشيات الإنقلابية , فالمبادرة بيد الإنقلابيين إذا أرادوا إيقاف نزيف الدماء الذي يسفكونه هم بأنفسهم في الجنوب عليهم برفع البندقية والعودة إلى كهوفهم في أقصى الشمال لتنفيذ القرار الأممي 2216 وعودة السلطات الشرعية لممارسة أعمالها من جديد “

 

واستغرب نشطاء من مناشدة علي ناصر لقوات التحالف العربي بإيقاف عمليات المقاتلات , بينما لم يناشد الإنقلابيين بوقف عمليات القصف والتدمير التي تمارسها لتهلك الحرث والنسل .

1215401

التعليقات

  1. الذي بعتقد ام علي ناصر سيكون له موقف مشرف مما بجري فإنه مخطئ .
    لماذا؟
    السبب :
    1) انه قد حكم في نظام كانت إيران تمطر. الشعب العراقي الشقيق بصواريخها ومدافعها وبدلا” من ان يقف الى جوار شقيقة العربي المسلم ، وقف الى جوار إيران .
    2 ) كان واحد من قادة الصمود مع الأسد الذي كان شرطي الحراسة لإسرائيل حتى اليوم .
    3 ) أحتظنة الأسد في سوريا منذ اكثر من عشرين سنه ولم يغادرها إلا حين بدأت تهتز أرجل بشار .
    4 ) لا يمكنة أن. ينسى تقديم رد الواجب من باب الشهامة وعدم نسيان المعروف لأرباب نعمتة طوال سني منفاة .
    5 ) طبعا” لا ننسى حليفه الإسترتيجي أيام زمان والذي يدعم بشار اليوم ، عسكريا” وسياسيا” وإقتصاديا” ، بأن بثبت له أنه صاحب مبادئ الصداقة
    الثابتة وبالتالي فأني على الموقف الذي تؤيدة ياصديقي .
    6 ) ولو أن هذا من الصفات الذاتية ، إلا انه لا يمكن تجاهلها ، فلم يكن ابان حكمة صاحب شخصية قوية على الرغم انه قد جمع كل السلطات في شخصة
    7 ) بعد كل هذا ، وهو ما أستطعنا تذكره ، هل يمكن ان لا يرد الجميل للأسد وإيران وعدم ألأخذ بخاطر الحليف القديم ، بعدم إيذاء الغزاة الطغاة الحوثيين بقول أو فعل .
    وهو يلتقي لموقفة مع موقف علي البيض مهما حاولا ان يكذب على الشعب .
    البيض وجماعتة ، الحوار لا يعنينا الحرب لا تعنينا وهم من قدم كل أشكال الدعم السياسي في كل المحافل واللوجستي للحوثيين في الجنوب ليدخلوه بالمعوز والبنطلون ، والأسلحة وكل عدة الحرب والشقق والفلل التي يقنصوا منها رجال المقاومة كانت جاهزة مؤمنة لهم .
    ارجعوا لتصريحات البخيتي ما نحتاج الى جيش ولا اسلحة تأتي من خارج عدن ، سنسقطها من الداخل .
    هل فهمتوا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  2. علي ناصر من أخبث مَنْ حكم الجنوب ، وهو رجل مهووس بجنون السلطة، حتى إنه جمع في شخصه منصب الأمين العام للحزب ومنصب رئيس مجلس الشعب الأعلى ورئيس الجمهورية ، ورئيس الوزراء!!

    ماذا ينتظر الشعب من مخلوق كهذا؟

    ما أسهل أن يكون عميلاً للحوثي ما دام أنهم سيُنصّبونه على الكرسي صورياً ينفذ لهم أجندات إيران الشوهاء.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *