التخطي إلى المحتوى
قوات الحوثي وصالح تقصف «روضة أطفال» بمدافع «كاتيوشا»

بوابه حضرموت / الشرق الاوسط

5

 

 

قتل سبعة أشخاص مدنيين، ﻓﺠﺮ أمس الأحد، ﺟﺮﺍﺀ قصف ﻋﺸوﺍئي بمدﺍفع ﺍﻟـ«كاتيوشا» لميليشيات الحوثي والرئيس المخلوع ﻋﻠﻰ عبد الله صالح استهدف روضة ﺃطفاﻝ بحي الإنشاءات شمال مديرية ﺍﻟﻤﻨصورﺓ بمحافظة عدن جنوب اليمن.

 

وقال شهود عيان، لـ«الشرق الأوسط»، ﺇﻥ قذيفة كاتيوشا سقطت وسط ﺍﻟﺮوضة حيث يقيم ﻋدﺩ من ﺍﻷسر ﺍﻟناﺯحة بعد قصف ﺍﻟﺤوثيين ﻟﻤناﺯلهم ونزوحهم ﻟﻺقامة في ﺍﻟﺮوضة، فقتلت 7 أشخاص وﺃصابت 15 ﺁﺧﺮﻳن.

 

وكان الحي ذاته قد شهد قصفا مماثلا الأربعاء الماضي أدى إلى مقتل 31 شخصا وإصابة نحو 80 شخصا بينهم أطفال ونساء. ووﺍصلت ميليشيات ﺍﻟﺤوثي وقوﺍﺕ صاﻟﺢ قصفها ﺍلعشوﺍئي للأحياﺀ ﺍﻟﺴﻜﻨية ﻓﻲ مديريتي ﺍﻟﻤﻨصورﺓ وﺍﻟﺒساتين بدﺍر سعد، مما خلف قتلى وجرحى بين ﺍﻟﺴﻜاﻥ المدنيين بينهم نساء وأطفال.

 

وقال سكان محليون لـ«الشرق الأوسط» أمس الأحد إن روضة الأطفال التي تم استهدافها تقع في حي الإنشاءات بمديرية ﺍﻟﻤﻨصورﺓ، وكانت تضم ﻋدﺩﺍ من اللاجئين المدنيين الذين نزحوﺍ إليها. وأضافوا أن من بين الضحايا أبا ونجله الصغير لقيا حتفهما في الحادثة، إلى جانب إصابة 4 من أﻓﺮﺍﺩ الأسرة ﺍﻟناﺯحة إﺛﺮ سقوﻁ قذيفة كاتيوشا ﺍستهدفت مربعا سكنيا بحي الإنشاءات القريب من ﺍﻟﻤﻨصورﺓ.

 

وكانت ﺍﻟﻤقاومة قد شنت هجوما ﻋﻨيفا لتحرير ﺍﻟﻤوﺍقع التي احتلتها الميليشيات ﻓﻲ ﺍﻟﻠوﺍﺀ بمساعدة طائرﺍﺕ ﺍﻟتحاﻟف حيث كبدت الميليشيات خسائر ﻓﻲ الأروﺍﺡ وﺍلعتاﺩ وهو ما ﺩفعها إﻟﻰ التراجع إﻟﻰ مواقعها ﺍﻟسابقة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *