التخطي إلى المحتوى
و عادت البسمة مجدداً إلى ثغر #الجنوب الباسم مدينة #عدن بعد الإنتصارت على الروافض و أذناب #إيران ..

بوابة حضرموت / بقلم حسين باشعيب

IMG_20150714_203002

خلال ثلاثة أشهر ذرفت شوارع عدن دماء اﻷبرياء وذرف سكانها دموع القهر .. وتركوا بيوتهم نازحين والآلام تطعنهم ..  واليوم حق لعدن وﻷهلها ذرف دموع الفرحة والإنتصار ..

 

 يوم مشهود تختلط فيه دموع الفرح ونشوة النصر .. انه يوم تحررت عاصمة الجنوب .. 

 

أجواء المدن الجنوبية عامة الآن مفعمة بالفرح .. والأهالي  يطلقون الرصاص فرحا والالعاب النارية تزين سماء المناطق ..  وصوت التكبير في المساجد يرتفع كل مكان .. وسط زغاريد الحرائر ..

 

 إنتصار عظيم والفرحة لـ أهلنا واحبتنا في عدن خاصة والجنوب عامة تثبت مدى بشاعة إرهاب التتار من عصابة #الحوثي و #المخلوع  ..

 

الشكرلله اولاً وكل الرجال الذين كانوا خلف هذا الإنجاز .. وجهود الجارة وملكها ..  

 

تحية إجلال بحجم الوطن لرجال المقاومة وجهودهم .. الا يستحق هولاء الأبطال الجنوبيين على الأقل تسميتهم كما وصفوا نفسهم #المقاومة_الجنوبية  بدل الشعبية التي تستفزهم وتنكر جنوبيتهم في الإعلام العربي وقنواتهم ..

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *