التخطي إلى المحتوى
مقتل قيادي حوثي و6 من مرافقيه في غارة للتحالف بشبوة

بوابه حضرموت / وكالات

2

 

 

أفاد شهود عيان، بأن قيادياً بارزا في ميليشيات «الحوثيين» و6 من مرافقيه قتلوا، اليوم الثلاثاء، في غارة لطيران التحالف العربي الذي تقوده السعودية، بمحافظة شبوة، شرقي اليمن.

 

 

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء، التركية الرسمية، عن الشهود قولهم، إن التحالف استهدف اليوم سيارة عسكرية كانت تقل قياديا حوثيا بارزا (لم تذكر اسمه)، وعدد من مرافقيه في مدينة «بيحان» غربي محافظة شبوة.

 

 

وأضاف الشهود، أن الغارة أسفرت عن مقتل القيادي، و6 من مرافقيه، وإصابة آخرين، إضافة إلى تدمير السيارة، وأخرى كانت ترافقها.

 

 

ولم يتسن على الفور التأكد من صحة ما قاله الشهود، من مصادر بالتحالف أو جماعة الحوثي التي غالبا ما ترفض الإعلان عن خسائرها.

 

 

وكثّف طيران التحالف العربي بقيادة السعودية، في الآونة الأخيرة، غاراته في محافظة «شبوة» شرقي اليمن، مستهدفاً مواقع وتعزيزات مسلحي الحوثي، في المحافظة التي يسيطرون عليها منذ أشهر.

 

 

وقبل أيام أعلنت مصادر عسكرية يمنية عن إخلاء جماعة الحوثي وقوات الرئيس المخلوع «علي عبد الله صالح»، مواقعهم في بعض مديريات محافظة شبوة.

 

 

فيما قال سكان ومسؤولون، الجمعة الماضية، إن مسلحين محليين وقوات من الجيش في اليمن انتزعوا قاعدتين عسكريتين من قبضة قوات الحوثي ليعززوا أسبوعا من الانتصارات .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *