التخطي إلى المحتوى
المارشال هادي قائد السهم الذهبي

10439347_1465727680337342_354993903273485159_n

بوابة حضرموت / فريد العولقي

 

حين تتدخل عبقرية الكفاءة والخبرة العسكرية المتمرسة لا بد لها الا ان تصنع الأمجاد مكلله بالنصر ..

 
فالرئيس هادي رجل لا يستهان به من الناحية العسكرية فهو من الرعيل الاول لجيش الليوي الذي كانت تمتد اذرعه الى اخر ساحل عمان ..

 

ومن الميزات العلمية التي يتميز بها الرجل هو انه احد ابرز خريجي كلية سان هيرست الملكية البريطانية وحاصل على درجة الماجستير من أكاديمية ناصر العسكرية بجمهورية مصر العربية وحاصل على درجة الماجستير من أكاديمية فرونزا في الاتحاد السوفيتي السابق ..

 

فرجل كهذا يمتلك الخبرة العسكرية الى جانب انه مثقف سياسي صقلته الحياة ومعاصرتها ..

 

ولكن ليس من النوع المكافيلي ” الغاية تبرر الوسيله ” والشواهد على ذلك كثيرة منها لجوئه الى عدن وانطلاق قطار أكثرية المكونات السياسية صوب العاصمة الاقتصادية عدن ..

 

لكن عنجهية الرئيس السابق و داء جنون العظمة الذي أصيب به مرتزقته ممن يدعون انهم جيش وطني .. بينما حقيقة تكوينه وولاءه لا يخفى على اي مواطن يمني يكن ذرة من الوطنية للوطن وعلى اي اساس أسس هذا الجيش !فلا عقيدة و لا ولاء او انتمى لهذا الوطن ..

 

 

ولو ان بعض المكونات السياسية بأدلته الصدق بالقول والعمل لكانت اليمن اليوم في شأن غير ماهي عليه اليوم .. فالى جانب دهائه العسكري المصحوب بالصرامة فهو رجل وديع محب للسلام مد يده لكل المكونات السياسية بكل صدق و أخلاص و للأسف أنه قوبل بجحود الماكرين ..

 

فالمترصد للأحداث منذ ٢١ سبتمبر لا يفوته بعد تشكيل حكومة الكفاءات استذكار النقاط الأربع التي وضعها دمية إيران عبدالملك الحوثي واشتراطه بان يكون نائب للرئيس و نائب لرئيس الوزراء ونائب لكل وزير من جماعته ..

 

ولا اخفي على القارئ وان استمع في تلك الليلة على النقاط حتى أسررت لجليسي بان ينتظر مفاجآت وان كنت لا استطلع الغيب ولكن قرأتي لما هو في باطن النقاط أشعرني بما سيحدث من استقالة للرئيس والحكومة لان لا عقل ولا بصير يستوعب تلك النقاط و ما تنطوي عليه فأما أن يكون الرئيس مجرد قلما بيد أناس لا يقراون واقع المنطقة العربية وما تمر به من احداث جسام ..

 

مثلهم مثل من لا يميز بين أذنه “اليمنى من الشمال ” فكل مفردات الرجل يمن جديد فهـادي يمثل الفرصه لكل مظلوم في الشمال او الجنوب فقد انتصر في اول معركة يقودها بشباب مؤمن بقضيته العادلة موالي للشرعية الدستورية لا يمتلكون الخبره العسكرية من شباب المقاومة الجنوبية بعدن اطلق عملية #السهم_الذهبي و ها هي عدن حره ابية ..

 

بفضل تضحيات ابناءها الابطال ومساعدة اشقاءنا الاوفياء في مجلس التعاون الخليجي وعلى راسه الشقيقة الكبرى وملك الامة ” سلمان بن عبد العزيز ” وبفضل وحكمة هذا القائد الهمام (ابا جلال) الذي تسجل له بأحرف من نورا ونار في جبين التاريخ وضمير الأمة ووجدان الوطن ..

 

ومنها سيتحرر كل اليمن من مليشيات صالح والحوثي حتى يرفع علم الجمهورية على قمة جبل مران .. كما قال الرئيس هادي ذات يوم .. وعما قريب بإذنه تعالى

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *