التخطي إلى المحتوى
تصفية خلايا حوثية نائمة و العثور على أجهزة تنصت ايرانية الصنع.. و«العند» قاب قوسين

بوابه حضرموت / عكاظ

2

 

 

كشف وزير الداخلية اليمني اللواء عبده الحذيفي لـ «عكاظ» أن اجهزة الاستخبارات التي ضبطتها المقاومة في مطار عدن ومواقع عدة داخل مديريات المحافظة إيرانية الصنع، مؤكدا افتتاح مطار عدن الدولي ووصول طائرة عسكرية سعودية أمس.

 
وقال «الحذيفي» في تصريحات لـ «عكاظ»: «المقاومة ضبطت أجهزة تنصت وخرائط ووسائل مخابرات مختلفة في عدة مواقع داخل محافظة عدن بعضها في المطار والأغلبية من أجهزة التنصت المتقدمة»، مبينا بأنه تعود صناعتها لإيران.

 
وأضاف: «كل أقسام الشرطة عادت للعمل وتم افتتاحها وبالتنسيق مع قيادات المقاومة الشعبية عدا ثلاثة أقسام حيث تجري العمليات العسكرية هناك»، مبينا أن جميع المناطق الأمنية تعمل ليل نهار ولا يوجد أي مشكلات أمنية.

 
وأوضح أن الوضع الأمني في تحسن مستمر وتم القضاء على معظم الخلايا النائمة للحوثي ونعمل على التخلص والقضاء النهائي عليها، متوقعا أن تشهد الساعات القادمة سيطرة على قاعدة العند الاستراتيجية.

 
وقال «الجيش والمقاومة يقومون حاليا بدورهم لاستعادة السيطرة على قاعدة العند وبعض المواقع التي تشكل تهديدا للأمن والسلم الاجتماعي في عدن ولدينا تفاؤل كبير باستعادة محافظة لحج وأبين وتعز في عمليات واسعة».

 

 

وأضاف: «هناك أعمال قتالية تحضر وستصل إلى كل شبر في اليمن ولن تتوقف حتى استعادة آخر مدينة وتعمل وفقا لتوجيهات الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية».

 
وعن حجم خسائر الحوثي قال «المسؤول اليمني»: «لا أستطيع أن أتحدث عنها فهي بالآلاف سواء في البشر أو المعدات ولكن للأسف الحوثي لا يحاسب من أهالي القتلى على كل ما يرتكبه من تضحية وتغرير بأبنائهم».

 
ورفض تأكيد أو نفي إلقاء القبض على شقيق زعيم المتمردين وقائد الحوثيين في عدن «عبدالخالق الحوثي» قائلا: «لا أستطيع أن أنفي أو أكد إلقاء القبض عليه وليس وقته الحديث عن ذلك ولا نستطيع إعطاء الأرقام أيضا عن عدد الأسرى الذين هم بالمئات»، مؤكدا أن الأسرى يحظون بكامل الحقوق التي ضمنتها لهم الشريعة الإسلامية ثم المواثيق الدولية وسيتم عرضهم على القضاء لنيل جزائهم العادل.

 
وأضاف: «نحن والمقاومة مهمتنا تحرير البلد وتأمينها وليس ممارسة دور القضاء ولكن نعمل بكل ما نستطيع لكي نعطي الأسرى حقوقهم المشروعة» نافيا ما تثيره وسائل إعلام الحوثي من انتهاكات بحق الأسرى.

 
وأشار إلى أنه والقيادات الأمنية زاروا جميع المديريات لمحافظة عدن واطلعوا على حجم الخسائر التي لحقت بالبنى التحتية وكذا بمنشآت المواطنين ومساكنهم وحجم المآسي التي تعرض لها أبناء عدن، مؤكدا بأن الحوثي دمر مدينة حضارية بكاملها.

 
وعن وضع مطار عدن قال: «هناك طائرة عسكرية سعودية وصلت أمس وينقصنا فقط بعض الإجراءات الفنية كي يعود للعمل بكامل مقوماته، مبينا أن هناك سفينتي إغاثة إحداهما إماراتية وصلتا ميناء عدن أمس.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *