التخطي إلى المحتوى
شاهد بالصورمستودعات الأسلحة في قاعدة العند قبل وبعد استهدافها من قبل التحالف

*بوابة حضرموت

تنزيل ‫(2)‬

 

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، صورا جوية، لمستودعات الذخيرة في قاعدة العند الجوية بمحافظة لحج قبل وبعد استهدافها من قبل مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية.

 

 

وأظهرت الصور المخازن وقد جرى تسويتها بالارض بعد استهدافها بسلسلة غارات تجاوزت 60 غارة جوية. وشنت مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية، سلسلة غارات على قاعدة العند الجوية الاستراتيجية بمحافظة لحج، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة بين المقاومة الشعبية الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي ومسلحي الحوثي وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح. وقال مصدر في المقاومة الشعبية إن عناصر المقاومة الشعبية مسنودة بالقوات الموالية للحكومة الشرعية تحاصر قاعدة العند من جميع الاتجاهات، وتقترب من السيطرة بشكل كامل على القاعدة الاستراتيجية، لافتا إلى أن مقاتلات التحالف العربي قصفت بوابة قاعدة العند ومواقع أخرى محيطة بها.

 

 

وأوضح  أن تعزيزات وصلت إلى عناصر المقاومة حول قاعدة العند، لافتا إلى وصول أكثر من مائة مقاتل إلى جبهة بلة بالعند. وأكد المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن خطة محكمة وضعت لتطهير قاعدة العند الجوية من مسلحي الحوثي او من يسمون انفسهم “أنصار الله” قوات صالح، إلا أن ما يعيقها “أنباء تواجد أسرى منهم قيادات بارزة داخل المعسكر”، حسب قوله. وأضاف “ننتظر ساحة الصفر فقط والنصر حليفنا”. وتعتبر قاعدة العند من أهم القواعد العسكرية، بسبب تجهيزاتها العسكرية ومساحتها الواسعة التي تبلغ أكثر من 15 كيلومتراً، اضافة إلى موقعها الاستراتيجي القريب من باب المندب.

 

 

وأُسست قاعدة العند التي تشكل حماية لمحافظتي عدن ولحج من الجهة الشمالية، في فترة الاحتلال البريطاني لجنوب اليمن، وبعد خروج بريطانيا من الجنوب عام 1967 استكملت روسيا بناء القاعدة وتجهيزها بأحدث الأجهزة والآليات العسكرية إبان الحرب الباردة.

 

02584840 14051458

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *