التخطي إلى المحتوى
المقاومة تحشد لشن هجوم ثلاثي في جنوب البلاد
Armed tribal supporters of exiled Yemeni President Abedrabbo Mansour Hadi man a vehicle with an automatic rifle attached to it near the International airport in the port city of Aden, as battles against Shiite Huthi rebels continue, on May 2, 2015. UN Secretary-General Ban Ki-moon has warned that fuel shortages could bring all relief operations to a halt "within days," echoing alarm from the International Red Cross and other embattled aid agencies. AFP PHOTO / SALEH AL-OBEIDI (Photo credit should read SALEH AL-OBEIDI/AFP/Getty Images)

بوابه حضرموت / سكاي نيوز 

 

 

 

تحشد المقاومة  والجيش المؤيد للشرعية في اليمن، قواتهما جنوبي البلاد استعدادا لشن 3 هجمات متزامنة، لاستعادة مواقع يتمركز فيها المسلحون الحوثيون وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح.

 

 

 

وأفاد مراسل “سكاي نيوز عربية” أن الهجوم الأول يستهدف قاعدة العند الجوية، التي حققت قوات الجيش والمقاومة تقدما باتجاهها من المحور الغربي، في وقت تتعرض القاعدة للحصار من المحورين الشمالي والشرقي منذ أسابيع.

 

 

 

أما الهجوم الثاني فسيتركز على مدينة الحوطة عاصمة محافظة لحج، وستتولى قوات المقاومة والجيش المتمركزة في منطقة الصبر، العمل على استعادتها من الميليشيات المتمردة.

 

 

 

وسيتم تنفيذ الهجوم الثالث على مدينة زنجبار مركز محافظة أبين، ومقر اللواء 15 مشاة الموالي للحوثيين وصالح، لاسيما بعد تمركز قوات المقاومة في منطقة دوفس التي تبعد عن زنجبار 15 كيلومترا جنوبا.

 

 

 

وقال مراسلنا في اليمن إن المقاومة والجيش أرسلوا تعزيزات عسكرية من عدن إلى محافظة أبين للتحضير للهجوم على مدينة زنجبار، فيما زود التحالف العربي الذي تقوده السعودية، القوات في أبين بالسلاح.

 

 

 

وفي مدينة تعز (جنوب)، تقدمت المقاومة الشعبية باتجاه منطقة الحوبان ومطار المدينة، لقطع الإمدادات عن الحوثيين وقوات صالح، من اتجاه صنعاء، في ظل اشتباكات متقطعة يشهدها عدد من أحياء المدينة.

 

 

 

وأفادت مصادرنا، بسقوط قتلى وجرحى في مواجهات عنيفة، دارت بين المقاومة والجيش الوطني من جهة والحوثيين وقوات صالح من جهة أخرى، في منطقة الضباب جنوب غربي المدينة.

 

 

 

ومنذ سيطرة المقاومة على مدينة عدن، أهم مدن جنوبي اليمن، بدأت القوات المدعومة بغارات التحالف العربي في التوسع شمالا، ضمن مسعاها لمد نفوذها على مناطق أخرى باليمن.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *