التخطي إلى المحتوى
ايران تحضر لإرسال كارثة إلى اليمن عبر البحر

بوابه حضرموت / خاص

61451

 

أفادت مصادر مطلعة لـ”بوابة حضرموت” عن تحضير ايران لإرسال 2000 مقاتل من العراق ولبنان في قاعدة بندر عباس البحرية لإرسالهم إلى اليمن  لمساندة الميليشيات الحوثية المنكسرة وامدادهم بالخبراء العسكريين لتجنب هزيمة الحوثيين واقتحام صنعاء على يد المقاومة والجيش الوطني التابع للشرعية . 

التعليقات

  1. علقت انا على هذاالموضوع ولااكذبكم ولكنني فقط اتمنى التاكد والحرص وعدم التهويل بعاجل ومستعجل وعجلان والمهم لو يصح
    لايران ان تقوم بعمليات تخريبيه في اي بقعه من البلاد العربيه لن تقصر ومعروف حقد ايران المجوسيه على العرب وخاصتا السنه ولكن المنطق يقول طيب وكيف سوف ترسل حسب ذكركم للاشخاص الذين دربتهم هل لديها طاقيات الاخفاء او قلت يجوز لديهم دجالين
    وهذاشي مؤكد ولكنني حددت نوعية الدجالين وقلت يمكن على غراردجال العربيه اليمنيه الزينديقاني صاحب الاكتشافات الدوائيه لعلاج ا
    الامراض المستعصيه التي الى حد الان لم يجدلها العلم والطب المتطوروهذاالدجال يدعي انه يعالجه نهائيامثل الايدز والامراض الاخرى كاالسكري والسرطان والعياذ بالله وصحيح يعالجهم اي يقضي عليهم فورا بالموت اوالخوارق
    والمعجزات مثلا صرح هذاالدجال انه سيقضي على الفقر في اليمن واظن انه سوف يطلب من كل فرد في بلده العربيه اليمنيه والجنوب العربي المحتل ان يدفع له كل شخص مبلغ من المال على غرارانشائه للشركات الوهميه بعد احتلال الجنوب العربي وبمشاركة مليشيات حزبه الااصلاح التكفيري وهذه الشركات مثل شركة الاسماك والعقارات واكتتبوفيها اصحاب الدخل المحدود واشترو اسهم فيهاواعلن افلاسهن بعد فتره ولهف مبالغ المساكين ولكننا لم نؤمن بخوارقه وخزعبلاته مثل شعبه شعب احمد وبعض المساكين في الجنوب العربي والعالم الاسلامي واظن ان تعليقي وخاصتا انني طلبت منكم
    عدم التهويل والمبالغه وانا لم اخترع شي من بنات افكاري فكل شي معروف وموثق للمستقبل والله يعجل بخلاصنا من هذه الظروف
    وماجلبته لنا هذه الوحله الكارثه وقبح الله سفهاؤنا ممن يسمون قيادات جنوبيه غبيه ورطتنا مع شعب همجي متخلف وانها لثوره
    حتى تحقيق فك الارتباط وتقريرمصرينا والاستقلال عن اليمنيين قريبا انشاءالله

  2. ايران وقائدها الدجال الكذاب الخامنئي ……لم ترسل لاحد مساعدات يوما عدا السلاح والدمار والموت والشعارات الكاذبة مثل الموت لامريكا والموت لاسرائيل والقدس وشعارات الثأر والانتقام والحقد والسب على كل ماهو عربي ومسلم حقيقي مثل ياثارات الجسين ……….ما لنا وللحسين (رض)وهو ابن بنت رسول الله (ص) وقد استشهد منذ 1400 سنة الخ…… من الشعارات القذرة التي تفرق بين المسلمن…….فلم نسمع يوما انها ارسلت مساعدات طيية او غذائية الى بلد مسلم منكوب ……..فقط السلاح والقذائف والهاونات وقاسم سليماني ومليشياته المجرمة التي تقتل الناس واثارة المشاكل في الدول العربية المجاورة………………افيقوا ايها الناس ان الدين والاسلام عربيا وسيبقى عربيا لا ن النبي (ص) وال بيته الكرام عربا رغما عن انف الفرس ولا ياتي رجل اعجمي لكي يعلمنا ديننا الحنيف…………….مثل الخامنئي الدجال وغيره

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *