التخطي إلى المحتوى
عائلة صالح تغادر صنعاء وقياداته تبحث في مأزق

بوابه حضرموت / صحيفة عكاظ

1

 

 

كشفت مصادر مطلعة لـ «عكاظ» عن فرار أقارب وعائلة الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح في طائرة للأمم المتحدة إلى إحدى الدول أمس الأول. وأوضح المصدر أن 12 فردا من عائلة صالح بينهم طارق محمد عبدالله صالح غادروا في طائرة تابعة للأمم المتحدة وصلت مطار صنعاء الدولي وأقلتهم إلى دولة إقليمية، حيث من المتوقع أن تلتحق ببقية الأسرة الموجودة في جنوب لبنان منذ أشهر.

 

وعلمت «عكاظ» أن طارق صالح يفاوض على السماح للرئيس السابق وعدد من معاونيه وأسرهم في مغادرة صنعاء إلى خارج البلاد، مطالبا بضرورة إيقاف العقوبات شريطة فراره.

 

ولفت المصدر إلى أن الرئيس السابق يعاني من إشكاليات صحية ونفسية ويسعى لإيقاف العقوبات الدولية ضده وأسرته مقابل خروجه من البلاد، مشيرة إلى أن هناك حالة هلع في أوساط أسرة صالح وبقية القيادات في حزبه الذين لا يزالون يقفون في صف الحوثي يرفضون تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي 2216.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *