التخطي إلى المحتوى
ضربة موجعة لجماعة الحوثي بصنعاء تسرع بسقوط العاصمة صنعاء

بوابه حضرموت / متابعات

4-11

 

 

سقط نحو 27 قتيلاً اليوم الأربعاء، في مواجهات عنيفة، اندلعت بين المقاومة الشعبية وجماعة أنصار الله “الحوثيين”، في محيط قرية “الجنادبة” بمديرية “أرحب” شمالي  صنعاء.

 

 
وقالت مصادر في المقاومة وشهود عيان، إن نحو 20 من مسلحي الحوثي قتلوا اليوم، بعد أن تصدى رجال المقاومة لمحاولة الحوثيين اقتحام قرية “الجنادبة”.

 

 
وأضافت المصادر ذاتها، أن اثنين من رجال المقاومة قتلوا، فيما تمكنت المقاومة من صد الهجوم وإعطاب مدرعة ودبابة وإحراق أخرى.

 

 
وقال شهود آخرون، إن الحوثيين قصفوا اليوم بشكل عنيف، بالدبابات قرية “الجنادبة”، مضيفين “أن إحدى القذائف سقطت على أحد المنازل، وقتلت أربعة مواطنين كانوا بداخله”.

 

 
وأضاف الشهود أن الحوثيين قتلوا مواطناً آخر يعاني من مرض نفسي، أثناء مروره بجوار إحدى آلياتهم العسكرية، بحجة أنه “جاسوس للسعودية”.

 

 
واندلعت السبت الماضي، مواجهات عنيفة بين المقاومة الشعبية والحوثيين، على خلفية هجوم الحوثيين على قرية “الجنادبة”، وتفتيش بعض المنازل، بحجة “البحث عن مطلوبين شاركوا في عمليات مسلحة ضد الجماعة”.

 

 
وكان الحوثيون قد سيطروا في نوفمبر الماضي على مديرية “أرحب”، شمالي صنعاء، بعد مواجهات عنيفة مع الحوثيين، راح ضحيتها العشرات من الطرفين، وفجر خلالها الحوثيون منازل عدد من مشايخ القبيلة، ومقار حزب “الإصلاح” ومؤسساته.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *