التخطي إلى المحتوى
المخلوع “صالح” يسعى لإنقاذ نفسه وعائلته من مصير القذافي
Yemeni President Ali Abdullah Saleh reacts while looking at his supporters, not pictured, during a rally supporting him, in Sanaa,Yemen, Friday, April 8, 2011. Tens of thousands of Yemenis have converged in the capital for rival demonstrations _ with some demanding the president's ouster and others showing their support. Police and army units were deployed Friday to prevent any friction between the two sides. (AP Photo/Muhammed Muheisen)

بوابه حضرموت 

 

 

اكد عضو لجنة المؤتمر الوطني اليمني السابق حمزة الكمالي أن الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح عرض صفقة مقابل التخلي عن ميليشيات الحوثي، بعد الهزائم المتتالية في أكثر من مكان، بداية من عدن وحتى باقي مدن الجنوب.

وأشار الكمالي إلى أن المخلوع “صالح” يسعى لإنقاذ نفسه وعائلته من مصير القذافي”.

يأتي هذا فيما أكدت تقارير صحفية، أمس الأربعاء، أن ميليشيات الحوثي وقوات المخلوع “صالح” اتفقت على تسليم العاصمة اليمنية صنعاء للقوات الشرعية؛ ذلك بعد أن اقتربت الأخيرة لمسافة تقل عن 100 كم عن العاصمة، وسط توقعات بتحرير صنعاء خلال 15 يوماً ضمن عملية السهم الذهبي.

وقال الكمالي ، في لقاء له مع قناة ” سكاي نيوز عربية “، أمس الأربعاء، أن هناك مشاورات تجري بين الرئيس هادي ومستشارية للتحضير لمعركة الحسم في العاصمة صنعاء .

وأضاف الكمالي أن هذا التحضيرات بالتزامن مع المفاوضات التي تجري برعاية الامم المتحدة محاولة بها التواصل الى تسوية سياسية وفق القرار 2216 ، لتجنيب المزيد من الدماء .

وتابع الكمالي انه على ارض الواقع وما يتم تصديره من قبل جماعة الحوثي يؤكد ان الخيار العسكري وخيار القوة هو الخيار الذي تستطيع عبرة استعادة العاصمة .

وأشار الكمالي ان هناك حاله انهيار تامة لمليشيات الحوثي ووجه نصيحة للمليشيات بحمل اسلحتهم الشخصيه والمغادرة من حيث اتوا.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *