التخطي إلى المحتوى
بدعم من مؤسسة العون للتنمية سيئون تحتضن أمسية الذاكرة الخارقة

بوابة حضرموت / جمعان دويل

unnamed

 

نظمت أكاديمية الموهوبين بمدينة سيئون الممثل الحصري للبطولة العربية للذاكرة باليمن مساء يوم أمس الخميس بقاعة مركز تنمية المرأة والطفل بسيئون أمسية ( الذاكرة الخارقة ) لطلاب وخريجي الجامعات والمعاهد العلمية بوادي حضرموت بدعم من مؤسسة العون للتنمية وبمشاركة جمعية تحفيظ القرآن الكريم ومنتدى طلاب سيئون الجامعيين ومنتدى الطالب الجامعي بمدوده ومركز وادي حضرموت للتأهيل التابع لمؤسسة وادي حضرموت الخيرية ورسالة الخير التطوعية والتي تهدف الى التعريف ببرنامج الذاكرة وأهميته في حياة الانسان ,

 
وفي افتتاح الامسية التي حضرها جمع من طلاب وخريجي الجامعات والمعاهد العلمية التي امتلأت بهم مقاعد القاعة أوضح المهندس / محمد سالم الصبان مدير أكاديمية الموهوبين بسيئون أهمية برنامج الذاكرة الخارقة ودوره في الحياة وأهميته للطالب في تقوية الذاكرة وطريقة استرجاع المعلومات بطريقة سهلة ومبسطة لدى الطالب كما يسهم في حفظ القرآن واستيعاب المواد الدراسية من خلال استخدام استراتيجيات علمية في مجال تنشيط الذاكرة وزيادة التركيز وتفعيل الرياضيات الذهنية , وناشد الصبان الطلاب سوى كانوا افرادا او مؤسسات الاستفادة من هذا البرنامج كونه يحاكي وينمي الذاكرة لافتا بأن اكاديمية الموهوبين ابوابها مفتوحة للجميع للاستفادة من كافة برامجها في هذا المجال .

 
وفي تلك الامسية قدم المدربين المعتمدين من مؤسسة البطولة العربية للذاكرة ( سامي أكرم التمور و ابوبكر محفوظ حسان ) التعريف والشرح ببرنامج الذاكرة والتعرف على ذاكرة الإنسان وأهميتها في الحياة وكيفية التعامل معها بطرق صحيحة إضافة الى التعريف بالبطولات العربية والعالمية للذاكرة
واستعراض وشرح دبلوم الذاكرة الخارقة

 
كما قاما خلال تلك الامسية بإعطاء فكرة عن دورات الذاكرة التي تقدمها الأكاديمية الممثل الحصري للبطولة العربية للذاكرة في اليمن ومشاركاتها وابرز النتائج التي حققتها , وفي ختام الامسية التي عبر فيها الحاضرون عن شكرهم وتقديرهم لأكاديمية الموهبين بسيئون والمدربين على تعريفهم اهمية هذا البرنامج في حياتهم التعليمية والعملية مستقبلا .

 
تم تكريم الجمعيات والمنتديات والملتقيات الشبابية المشاركة بالأمسية بشهادات تقديرية من أكاديمية الموهوبين على مشاركتهم لإنجاح هذه الامسية ..

unnamed (1) unnamed (2) unnamed

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *