التخطي إلى المحتوى
مقاومة آزال تستكمل خطة تحرير أول محافظة وفتح البوابة الجنوبية لصنعاء بمساندة قوات الجيش الوطني ..تفاصيل

بوابة حضرموت / متابعات

3

 

 

قال مصدر مطلع أن المقاومة الشعبية في إقليم أزال، استكملت خطة تحرير أول محافظة في الإقليم ضمن مخطط عام لتحرير المحافظات و صنعاء.

 
 
وقالت المصادر أن قيادة المقاومة في آزال عقدت خلال الأيام الماضية، اجتماعات مكثفة مع قيادات الجيش الوطني لمناقشة خطة تحرير المحافظة من المليشيات المسلحة بدعم وغطاء عربي وعسكري من الجيش الوطني.

 

 
 
وأضافت المصادر أن قيادة مقاومة آزال عرضت على قيادة الجيش ما تم تحقيقه من إنجازات في مديرية عتمة القريبة من صنعاء، وما تحقق في تواصل قيادات المقاومة مع وجهاء ومشايخ المحافظة والقيادات العسكرية التي لا زالت موالية للحوثيين والرئيس المخلوع.

 

 
 
وأوضحت المصادر ل «يمن برس» أن قيادة الجيش أكدت على استعدادها لإرسال وحدات عسكرية مدربة للالتحاق برجال المقاومة وتعزيز خطة تحرير المحافظة والزحف إلى العاصمة صنعاء.

 

 
 
وأشارت المصادر إلى أن محافظ محافظة ذمار المعين من الرئيس هادي يقود بنفسه خطة تحرير المحافظة بعتباره القائد العسكري والسياسي للمقاومة والشرعية في المحافظة.

 

 
 
وبحسب المصادر فإن مقاومة آزال أعدت خطة لتحرير المحافظة من ثالث جبهات الأولى من مديرية الحداء شمال عاصمة المحافظة، ومديرية عتمة غرب المدينة وميفعة عنس شرق جنوب المدينة.

 

 
 
مشرف جمعة الحوثي وكان في محافظة ذمار كشف في رسالة بعثها لزعيم جماعة الحوثيين أكد فيها آن قيادات الحرس الجمهوري نصبوا فخ للجماعة بفتحهم جبهات مواجهه في المديريات المذكورة.

 

 
 
وطالب مشرف الحوثيين بذمار من عبدالملك الحوثي بتعزيز المحافظة عسكريا من قوات النخبة أو كتائب الحسين المدربة وذلك لمنع سقوطها بيد الدواعش وأتباع عبد ربه منصور هادي.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *