التخطي إلى المحتوى

بوابة حضرموت / متابعات 

267247 0 1

اكد وزير حقوق الإنسان عز الدين الأصبحي، إن عدد اللاجئين في اليمن يبلغ حالياً مليون لاجئ تقريباً ممن اضطروا للهروب من مناطقهم بسبب المشاكل القائمة في بلادهم مثل حالات الحرب والتمرد والهجمات المستمرة من القرن الأفريقي.

وقال: في تصريح لموقع “الثورة نت” على الأمم المتحدة والمنظمات الدولية المعنية ومنظمات المجتمع إعطاء ملف اللاجئين أولوية كبيرة لأنها تعد قضية لها أبعاد كبيرة لما لليمن من أهمية في التعامل القانوني والإنساني مع آلاف اللاجئين ممن يتدفقون إلى اراضيها من دول الجوار الإفريقي، منوهاً إلى أن ملف الهجرة يعد ملف مؤلم جداً في ظل حاجة هؤلاء اللاجئين بالداخل لدعم كبير ما يترتب على ذلك دفع تكاليف كبيرة من حيث استقبالهم وإيوائهم والاستجابة لتبية جميع الحقوق لهم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *