التخطي إلى المحتوى

بوابة حضرموت / الشرق الأوسط 

yemen-01012014-001

قتل جندي يمني وأصيب ثلاثة آخرون اليوم (الخميس) جراء انفجار عبوة ناسفة بمدينة شبام بوادي حضرموت شرق اليمن.

وقال مصدر صحافي إن عبوة ناسفة انفجرت بمدخل مدينة شبام مستهدفة دورية عسكرية، ما أدى إلى مقتل جندي واحتراق الدورية بشكل كامل.

وأشار المصدر إلى أن تبادلا لإطلاق النار أعقب الانفجار مباشرة بين الجنود ومسلحين يشتبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة، ما أدى إلى هلع وخوف المواطنين.

ونفذت عناصر تابعة لتنظيم القاعدة في حضرموت عمليات مشابهة في الفترة الماضية، أسفرت عن مقتل وإصابة عشرات الجنود.

إلى ذلك، ارتفعت حصيلة التفجير الانتحاري الذي استهدف أمس مجموعة من المتمردين الحوثيين خلال الاحتفال بالمولد النبوي في مدينة أب اليمنية إلى 49 قتيلا و70 جريحا، بحسب حصيلة جديدة من مصادر طبية اليوم.

كما أكد مصدر طبي آخر هذه الحصيلة مشيرا إلى “عدم التعرف على 12 جثة من أصل 49”.

وكانت حصيلة أولية أمس أشارت إلى مقتل 33 شخصا وعشرات الجرحى. بعد أن فجر انتحاري صومالي تنكر بزي امرأة حزامه الناسف بقاعة مركز ثقافي في إب، كبرى مدن المحافظة التي تحمل الاسم نفسه.

من جهة أخرى، أصيب سبعة من أنصار الحراك الجنوبي في عدن، أحدهم بالرصاص في مواجهات مع الشرطة بحسب مصادر في الحراك المطالب باستقلال جنوب اليمن.

وقال الناشط يحيى الشعيبي إن الشركة استخدمت قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص الحي لتفريق المتظاهرين في حي كريتر ضد وجود مسؤولين من الحكومة في المدينة. وأضاف “أصيب أحد أنصارنا برصاصة كما جرى نقل ستة إلى المستشفى بسب تنشق الغاز المسيل للدموع”.

من جهته، أكد مصدر في الشرطة الحصيلة، مضيفا أن قوات الأمن اضطرت إلى التدخل من أجل إعادة حركة المرور في عدن بعد أن أغلقها المتظاهرون بواسطة كتل اسمنتية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *