التخطي إلى المحتوى

بوابة حضرموت / فتاح المحرمي / تصوير : أحمد الطحطوح 

02150125149963

أدى الالاف من ابناء الجنوب بساحة الاعتصام الجنوبي المفتوح بمدينة خور مكسر بعدن شعائر خطبتي وصلاة الجمعة.
فمنذ وقت مبكر من يومنا هذا الجمعة توافد الى الساحة حشود من مختلف مديريات العاصمة عدن وبعض المدن القريبة وذلك لمشاركة الثوار المعتصمين في اداء شعائر صلاة وخطبتي الجمعة.

الشيخ/ياسر علي عوض الصبيحي أم بالمصلين والقى خطبتي الجمعة حيا في مستهلها ابناء الجنوب الاحرار المرابطون في ساحة الاعتصام .
وقال الصبيحي: ابناء الجنوب الاحرار مهما بعدة المسافات ووجده التباينات فان كلمة التوحيد تجمعكم وتحثكم على الجماع حول عمل مشترك وهي ما توجب التوافق بين ابناء الجنوب.
واضاف الصبيحي ان ما عانها ابناء الجنوب من هذه الاحتلال خلال اكثر من عشرين عام يستوجب من ابناء الجنوب ان يختاروا قائد بعينه يأتمرون بأوامره.

ودعا الخطيب القادة والمكونات الثورية المتباينون الى ان يوحدوا عملهم السياسي ويفعلوه من اجل هذا الشعب الذي يتحمل الجوع والبرد والحر وحرارة الشمس.
واردف الصبيحي قائلا:
فيا قادة الجنوب نؤمل فيكم خيرا فانتم قادتنا واملنا في ان تخلقوا قيادة موحدة
فلا تكونا يوما ما سبب في بلاء اخر لأهلكم في الجنوب فالهدف واحد والوطن واحد وهو التحرير الاستقلال فلماذا هذا التباين والخصام بينكم.

وشدد الصبيحي: على ان الصفوف وتوحيد الجهود والخروج بقيادة موحدة هو مقدم على الكل.. مقدم على اسم الدولة او علمها والذي يعد الخلاف حولها سابق لا وانه.

وفي الخطبة الثانية قال الصبيحي:
ايها الجنوبيين انننا امام عدو استخدم ثروات الجنوب وخصوصا نفط ابناء شبوة وحضرموت من اجل كسب الولاء دول الاقليم والعالم وجلب الدعم السياسي الخارجي له لكي يبقى في الحكم ويستمر في تجريد الجنوبيين من استخدام ثرواتهم في كسب تأييد لقضيتهم فاين نحن من استخدام هذا في كسب تايد لقضيتنا.

واضاف الصبيحي: ايها الجنوبيين ان الاختلاف والتنازع انما هو ناتج عن اتباع اهواء ويودي الى التمزق والضعف
وعلى العكس من ذلك يسعى التوافق والتضامن وتوحيد الكلمة تكون القوة.
فبتضامننا وتعاوننا وتوافقنا وبقبول بعضنا البعض والولاء لله ثم للوطن سوف ندحر الزيود من ارضنا ونحقق هدف شعبنا المتمثل بالحرية والاستقلال وبناء الدولة الجنوبية الحديثة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *