التخطي إلى المحتوى
المخلوع يحاول تهريب آثار اليمن إلى دولة مجاورة.. لماذا؟
Yemeni President Ali Abdullah Saleh reacts while looking at his supporters, not pictured, during a rally supporting him, in Sanaa,Yemen, Friday, April 8, 2011. Tens of thousands of Yemenis have converged in the capital for rival demonstrations _ with some demanding the president's ouster and others showing their support. Police and army units were deployed Friday to prevent any friction between the two sides. (AP Photo/Muhammed Muheisen)

بوابة حضرموت 

 

 

كشفت مصادر في المقاومة الشعبية اليمنية، أن الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، حاول خلال الفترة الماضية تهريب بعض الآثار اليمنية النادرة إلى إحدى الدول المجاورة لبلاده، فيما وُصف بأنه تمهيد لهربه من البلاد.

 

 
وأوضحت تلك المصادر أن الثوار في محافظة المهرة أوقفوا شاحنة كانت تحاول عبور الحدود عبر أحد طرق التهريب، وبعد تفتيش الشاحنة عُثر بداخلها على مقتنيات أثرية ثمينة تمت استعادتها، وأقر سائق السيارة بأن حمولتها تعود إلى المخلوع، وأن مقربين منه اتفقوا معه على نقل الحمولة خارج البلاد.

 

 

 

وقال المركز الإعلامي للمقاومة إن المخلوع صالح سعى كثيرًا خلال الفترة الماضية إلى تهريب بعض المقتنيات الأثرية إلى خارج البلاد، مضيفًا أن رجال المقاومة الذين اقتحموا قصره في ضاحية المعاشيق بعدن، عثروا على صناديق خشبية ضخمة تحتوي على العشرات من التحف والتماثيل الأثرية التي تحكي تاريخ البلاد، وفقا لمأرب برس.

 

 
وأضاف أن كميات أخرى كانت معروضة داخل المنزل؛ ما يشير إلى أنه كان يخطط لنقل الموجودة داخل الصناديق إلى خارج اليمن.

 

 

 
وأضاف المركز أن سيارات ضخمة دخلت محيط قصر المخلوع في عدن بعد مهاجمته من طائرات التحالف، وقامت بسرعة بنقل بعض الصناديق الخشبية، إلا أن الثوار أوقفوا تلك السيارات واستعادوا ما كان على متنها، وتمت إعادته للسلطة الرسمية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *