التخطي إلى المحتوى
صحيفة سعودية تنشر 15 صورة من أرض المعركة … 500 ساعة لـ “الأباتشي” تمزق جراح الحوثيين بحدود جازان

بوابة حضرموت / سبق

10520_85517

 

تواصل طائرات الأباتشي تمشيطها ومساندتها للقوات البرية على الحدود الجنوبية بمنطقة جازان، حيث عرقلت تحركات الحوثيين بالقصف المستمر الذي لم ينقطع منذ انطلاق عاصفة الحزم بواقع 200 طلعة بلغت عدد ساعاتها 500 ساعة طيران.

وبين مصادر عسكرية لـ “سبق” أن الأباتشي خلال هذه اليومين لم تهدأ على الخطوط الأمامية، ما ساهم في ازدياد جرح المتمردين الحوثيين وردعهم عن التقدم نحو الحدود الجنوبية السعودية؛ إذ كانت تضرب كل دقيقة، وتحدد موقع الهدف بدقة قبل إصابته.

يذكر أن طائرات الأباتشي التي تساند القوات البرية على الحدود الجنوبية بالمملكة مسلحة بصواريخ “هيل فاير” (نيران الجحيم) وبمدافع رشاشة من طراز “30 ملم” يمكنها إطلاق 1200 قذيفة في الدقيقة، وبينت المصادر العسكرية أن المروحيات السعودية والمدفعية قصفت تجمعات حوثية على حدود السعودية.

 

 

 

34326_31658 43826_84814 44130_37873 47513_62685 70829_58436 73750_32817 77958_59137 81941_78645 85516_11900 95105_36499

التعليقات

  1. محمد موسى العامري مستشار هادي يهرب القتلة الى السعودية
    قام محمد موسى العامري مستشار هادي ورئيس حزب الرشاد مستغلاً الصلاحيات التي منحته السعودية بتهريب اقاربه واصهاره اللذين اعتدوا بالقتل ظلما وعدوانا على احد كبار السن من قبيلة بني عامر في مديرية الصومعة محافظة البيضاء ويدعى يحيى العامري حيث تهجم عليه ثلاثة من افراد هذه العائلة في ارضيته التي كانوا يرغبون نهبها منه وقتله دون اي اخلاق وبدم بارد دون مراعاة لكبر سنه وعجزه وقد نالت هذه الجريمة الشنعاء استنكار جميع ابناء المديرية.
    ويتساءل البعض ماذا سيبنون هؤلاء من دولة هل سيبنون دولة القتلة والمجرمين ويجعلون من السعودية وكراً لهؤلاء القتلة ويكسرون نظام وقانون السعودية النفس بالنفس لا لشيء وانما فقط لان اقاربهم مجرمون ويحمونهم
    هل سينتقل الظلم من اليمن الى السعودية وستحمي السعودية الظلمة والقتلة وعاقبة الظلم وخيمة؟

  2. يجب على انسان الحرالشريف التبرأ من حزب مايدعى االأصلاح والحقيقة الحزب ليس لة من اسمة نصيب بالعكس هو حزب الاوساخ الداعشى هم عصابة نهب وسلب وقتل وقد فضحهم اللة على الملأ ولم يعد احد يصدقهم وقد فروا مثل الفئران وتركوا غرف نومهم وفرش حرماتهم يلعب ويلهو بها الحوثيين مع اخذ الصور الفوتوغرافية التذكارية لهم على فرش اعراضهم وحرماتهم هؤلاء القوم لايعرفوالشرف للاعراض اين هم من الجهاد اليست هذة هى الفرصة ليجاهدوا ويثبتوا للامة الجهاد ضد المجوس للاسف البعض فر والاخر اختفى هناك واخير ظهر هذا الزنديقانى ليروى كيف اختفى وكيف فر ومر على كثير من النقاط فيها الحوثيين ولانعلم كيف حدث ذلك وهل تنكر بلبس غير رجالى لينجح فى الفرار برفقة عائلتة ؟؟؟؟؟؟؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *