التخطي إلى المحتوى

بوابة حضرموت 

البيضاء اليوم _ صنعاء
 
قال موقع “أنصار الله” على الفيس بوك، التابع لجماعة الحوثي، أنه بعد ان كانت أغلب المكونات السياسية على وشك اعلان اتفاق نهائي على مخرج للأزمة الحاصلة، و بعد حوارات ونقاشات مكثفة اتفق اغلب ممثلي تلك المكونات على اهم نقطة وهي الاتفاق على تشكيل مجلس رئاسي.

و اتهم الموقع، حزب الاصلاح بأنه حال دون حدوث ذلك الاتفاق، حيث تعذر ممثلوه بأنهم مضطرين للعودة الى قيادتهم لأخذ الموافقة النهائية، مشيرا إلى أن التنظيم الناصري تغيب عن جلسات الحوار الأخيرة.

و نقل الموقع، عن مصدر وصفه بـ”المطلع” بأن تعنت حزب الإصلاح وافشال التوافقات التي جرت في اللحظات الأخيرة.

و أشار الموقع إلى أن حزب الاصلاح، أصر على المضي بالبلد الى الفوضى التي ربما يريدها الحزب وقيادته لليمن، معتبرا أن ذلك اغضب معظم القوى السياسية خصوصا، وأنها كانت على وشك اعلان الاتفاق.

و حسب المصدر، بات لدى القوى السياسية اليمنية قناعة بأنه لا يمكن التوصل الى حل مادام الاصلاح يمارس ما سماها “الانتهازية السياسية” و يعتمد في قراراته على أوامر تأتي من الخارج تخالف ما يعتبر بالفعل في مصلحة اليمنيين كل اليمنيين.

و اعتبر أن تلك القوى قررت المضي في العملية السياسية حتى بدون حزب الاصلاح.

و اتهم الموقع، السعودية و بن عمر بالمساهمة في خلط الاوراق وافشال اعلان الاتفاق بشكل نهائي.

و أشار إلى أن ذلك تم من خلال تقديمهما مبادرة تنص على أن يتكون المجلس من رئيس له ثلاثة نواب احدهم من الجنوب والآخر من الوسط والثالث من الشمال في عملية وصفها الموقع بـ”المقصودة و الواضحة” لإعادة انتاج ما سماه سيناريو التقسيم والتمزيق ولو بشكل جديد

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *