التخطي إلى المحتوى
مستشار هادي يؤكد الحاجة لحكومة طوارئ.. وولد الشيخ يعرض 7 مقترحات على الرئيس

بوابة حضرموت / الشرق الأوسط

02334

 

أفادت مصادر مقربة من الحكومة اليمنية بأن موضوع تشكيل حكومة جديدة ما زال يخضع لنقاشات خلال اجتماعات متواصلة يعقدها الرئيس عبد ربه منصور هادي، ونائبه خالد محفوظ بحاح، وكبار مستشاري الرئيس، وممثلون عن القوى السياسية اليمنية المؤيدة للشرعية.
.
وقال ياسين مكاوي، مستشار الرئيس اليمني، لـ«الشرق الأوسط»: «نحن بحاجة إلى حكومة طوارئ تقود المرحلة الحالية ولما بعد استكمال التحرير، وذلك لتؤسس وتضع ضمانات إعادة الإعمار». وأعرب مكاوي عن اعتقاده بأن موضوع التشكيل الحكومي الجديد «تأخر بعض الشيء، لكن في اعتقادي، كان أداء الحكومة الحالية ضعيفًا، مع استثناءات محدودة». وكان مصدر رسمي يمني كشف لـ«الشرق الأوسط»، أول من أمس، أن الرئيس هادي سيعلن عن تعديل حكومي يطال رئيس الوزراء، ويتضمن تقليص عدد الحقائب الوزارية خلال الأيام المقبلة.
.
دبلوماسيا، يبحث الرئيس هادي، مع المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، اليوم، ردود الانقلابيين على الشرعية، حول رؤية الحكومة اليمنية الأخيرة، والتي حملها ولد الشيخ من مسقط إلى الرياض من سبعة مقترحات. وحصلت «الشرق الأوسط» على نسخة من المقترحات السبعة، التي سيعرضها ولد الشيخ على هادي، وأبرزها الانتقال من مرحلة التعاون الإيجابي إلى التنفيذ في تطبيق آلية القرار الأممي 2216، وعودة حكومة خالد بحاح لتنفذ مهامها كحكومة تصريف أعمال لمدة لا تتجاوز 60 يوما، يتم خلالها تشكيل حكومة وحدة وطنية، بطريقة لا تنتهك الدستور.
.
في غضون ذلك، أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة الإماراتية «استشهاد» 45 من جنودها المشاركين ضمن قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، وذلك خلال حادث عرضي في مخزن للأسلحة.
.
وقال الحوثيون، أمس، إنهم أطلقوا صاروخًا على مخبأ للأسلحة بمعسكر تستخدمه قوات التحالف في محافظة مأرب بوسط البلاد، الأمر الذي أدى إلى مقتل عشرات الجنود الإماراتيين واليمنيين، ودمر عددًا من طائرات الهليكوبتر من طراز «أباتشي» ومركبات مدرعة. وقال سكان في مأرب إنهم شاهدوا حريقًا مستعرًا في المعسكر وأعمدة دخان، حسبما نقلته «رويترز».
.
كما أعلنت البحرين أمس أيضًا «استشهاد» خمسة من جنودها المشاركين في قوات التحالف العربي لإعادة الشرعية في اليمن، وقالت القيادة العامة لقوة دفاع البحرين إن العسكريين الخمسة «استشهدوا» أثناء قيامهم بأداء واجبهم الوطني في المشاركة بالدفاع عن الحدود الجنوبية للمملكة العربية السعودية.

 

وشدد المتحدث باسم الحكومة البحرينية على أن «جنود البحرين لن تقف أمامهم أي تحديات أو عقبات تمنعهم من مواصلة الجهد تلو الآخر لاستعادة الشرعية في اليمن الشقيق».

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *