التخطي إلى المحتوى
قائد عسكري يعد بتحول في معركة تعز إذا تعززت قواته بالسلاح النوعي
Shi'ite Houthi rebels man a checkpoint near Yareem town of Yemen's central province of Ibb October 22, 2014. Houthi fighters clashed with supporters of the Sunni Muslim Islah party in in the town of Yareem in Ibb province, earlier this week, residents and local officials said, raising the spectre of a wider sectarian confrontation in the country, which shares a long border with the world's top oil exporter, Saudi Arabia. REUTERS/Khaled Abdullah (YEMEN - Tags: POLITICS CIVIL UNREST)

بوابة حضرموت / الخليج

 

 

أكد العميد ركن عدنان الحمادي قائد اللواء 35 مدرع، الموالي للشرعية في اليمن توسع واستمرار تشكيل كتائب المقاومة الشعبية في محافظة تعز، وإعداد أفرادها في معسكرات للتدريب، أُنشئت مؤخراً في عدة مناطق بالمحافظة منها جبل حبشي والمواسط والشمايتين وصبر والمعافر.

 

 
وأشار الحمادي في حديث لل «الخليج» من موقع مرابطته غرب تعز، إلى أن وحدات الجيش تلقت أمس دعماً شعبياً من قافلة الكرامة 2 القادمة من مديرية الشمايتين لم تشمل فقط المؤن الغذائية، بل ولأول مرة تشمل الذخائر والأسلحة.

 

 
وأكد أن المقاومة ووحدات الجيش الوطني صامدة وتقاتل بالأسلحة التقليدية البسيطة، ميليشيات المتمردين التي تتفوق بالسلاح والعتاد العسكري، مشيراً إلى أنهم في هذه الجبهة ينتظرون تزويدهم بالأسلحة النوعية، «ونأمل أن تصلنا من قوات التحالف العربي»، واعداً بتحقيق تحول في هذه الجبهة وبأسرع وقت إذا توفر السلاح الكافي.

 
ونوه الحمادي إلى أن ميليشيات المخلوع صالح وجماعة الحوثي تحشد إلى تعز بالسلاح والعتاد العسكري، وبأعداد كبيرة من مسلحيهم، وهم يسعون إلى تحقيق أي انتصار في المحافظة لتعويض خسائرهم في بقية الجبهات، ولهذا هم يتمسكون بتعز ويصرون على البقاء فيها رغم الخسائر الكبيرة في صفوفهم من القتلى والجرحى.
إلى ذلك، قال مصدر في المقاومة الشعبية بمدينة تعز: إن معارك عنيفة اندلعت مساء الاثنين في حي الزنقل بمدينة تعز أسفرت عن مقتل وجرح العشرات من ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية، التي حشدت عشرات المدرعات والعربات العسكرية من أجل اقتحام منطقة «الزنقل» و«البعرارة» إلّا أن المقاومة أحبطت هجومها، وأوقعت فيها أكثر من 50 قتيلاً وجريحاً.
وأشار إلى أن الميليشيات لجأت إلى قصف المنازل السكنية في «البعرارة» بالمدفعية بعد فشل محاولاتها البائسة لاقتحام مواقع المقاومة، ما أسفر عن سقوط ضحايا وسط المدنيين.
وفي جبهة الضباب قال: إن قوات الجيش الوطني والمقاومة تمكنت من تدمير 3 دوريات عسكرية للميليشيات بالقرب من حدائق الضباب جنوبي غرب تعز. 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *