التخطي إلى المحتوى
تضارب الأنباء حول تحركات المخلوع صالح

بوابة حضرموت / الخليج

1

 

 

تضاربت الأنباء في صنعاء حول التحركات الأخيرة للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، تزامناً مع ارتفاع وتيرة الضربات الجوية ،وخاصة تلك التي استهدفت قصوراً يمتلكها أقاربه وموالون له من القيادات العسكرية والمدنية في صنعاء ومنطقة سنحان، مسقط رأسه.

 

 
واستبعدت مصادر في صنعاء أن يبقى صالح فيها، في هذه الظروف، مرجحة انتقاله إلى مناطق آمنة، بالنسبة له، تمكنه لاحقاً من الحركة وتفادي الضربات الجوية، أو إذا اندلعت معركة صنعاء المرتقبة ليتجنب القتل أو الاعتقال.

 

 
وجاء في السياق تأكيدات تفيد بمغادرة صالح وعدد من قيادات حزبه صنعاء إلى منطقة غير معلومة عقب تصاعد الغارات على كافة المواقع العسكرية ومنازل القيادات الموالية له وللحوثيين.

 

 

وكشفت مصادر ل«الخليج» عن نجاة صالح من قتل محقق عقب استهداف طائرات التحالف منزلاً ريفياً يقع في أحد التلال الواقعة في منطقة «حصن عفاش» التابعة لمديرية سنحان.

 
 
 
 
 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *