التخطي إلى المحتوى
عاجل رسمياً: أكبر حليف دولي يوجه صفعه قاسية للحوثي وصالح و يعلن اليوم تخليه عنهما وانحيازه للشرعية اليمنية!

بوابة حضرموت / متابعات

1

 

 

في موقف جديد ومفاجئ، أرسلت موسكو خطابا رسميا للأمم المتحدة تعلن فيه قبولها بقرار مجلس الأمن الدولي رقم ( 2216 ) ، الذي يطالب الحوثيين بالانسحاب من المدن وتسليم أسلحتهم، والذي كانت موسكو قد امتنعت عن التصويت لصالحه في أبريل الماضي.

 

 

 

ويأتي موقف موسكو في الوقت الذي كشفت فيه مصادر دبلوماسية أن عددًا من سفراء دول مجموعة الـ” 18″،الراعية للمبادرة الخليجية في اليمن، طالبوا الانقلابيين، بموقف صريح تجاه تنفيذهم للقرار الأممي 2216.

 

 

 

وأوضحت المصادر أن ولد الشيخ، عرض، خلال اجتماع في مقر الأمانة العامة لدول مجلس التعاون، على سفراء دول مجموعة الـ” 18″، نتائج المشاورات التي أجراها مع الانقلابيين، والمبادرات السبع التي حملها إلى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

 

 

 

وأضافت المصادر أن معظم سفراء دول المجموعة طالبوا بضرورة أن يعلن الحوثيون عن موقف صريح يتعلق بتنفيذهم للقرار 2216. ويرى مراقبون ان هذه التنازلات قد تكون لغرض كسب الوقت لترتيب اوضاعهم والحصول على انسحاب مشرف للحوثي وصالح من الحرب . 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *