التخطي إلى المحتوى
حقيبة لـ«مريض نفسي» تبعث الرعب والخوف في صفوف الحوثيين

بوابة حضرموت / متابعات

3

 

 

طوق المسلحون الحوثيون الشوارع المحيطة بالمستشفى العسكري في محافظة الحديدة اليوم الأحد، وأغلقوا المنافذ القريبة من المستشفى بعد عثورهم على حقيبة مشبوهة بالقرب من مختبرات «باشنفر».

وأعلن الحوثيون ما يشبه حالة الطوارئ في محيط المنطقة ومنعوا المارة من المرور في تلك الشوارع، واستدعوا خبراء المتفجرات للكشف عن هوية الحقيبة المشبوهة.

وخلال ذلك، اقتحم شخص يعاني من مرض نفسي (مختل عقلياً)،الطوق المسلح واتجه للحقيبة المشبوهة.

واتضح فيما بعد غن الحقيبة تعود للمريض، وتحتوي على ملابس وأغراض شخصية خاصة به، وما لبث أن غادر المكان بكل هدوء وسط حيرة المسلحين الحوثيين.

والحديدة المحافظة الساحلية التي تشرف على ميناء استراتيجي على البحر الأحمر يسيطر عليها الحوثيون الموالون لإيران، لكن هذه السيطرة لا تمر دون وقوع هجمات بشكل دائم. وأمس السبت انفجرت عبوة ناسفة في مقر إدارة أمن المحافظة.

من جهة، عثر سكان في مستودع لبائع ساندويتشات بالقرب من المقوات الجديد في المدينة على جثة ملتفة بداخل أكياس (جواني)، وتعود الجثة لعامل في حراج المغتربين.

وباشرت فرق البحث الجنائي النزول للمكان، ولم ترد تفاصيل عن ملابسات عملية القتل.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *