التخطي إلى المحتوى
الامارات تقدم بشرى سارة لأهالي عدن

بوابة حضرموت / وام

1

 

 

أعيد يوم أمس بمدينة عدن وبحضور فريق إماراتي متخصص إفتتاح مستشفى الجمهورية التعليمي بمديرية ” خور مكسر ” وذلك بعد توقفه عن العمل منذ يوم / 27 / أبريل الماضي عقب سيطرة مليشيا الحوثي وصالح على المدينة .

 

 

وعبر مدير مكتب الصحة بمحافظة عدن الدكتور الخضر لصور عن شكره لكل من ساهم من دول التحالف وخاصة دولة الإمارات العربية المتحدة في دعم و إصلاح ما تعرض له المستشفى من عبث بمحتوياته عقب سيطرة مليشيا الحوثي وصالح عليه في 27 أبريل الماضي .

 

 

 

من جانبه أشاد مدير مديرية ” خور مكسر ” عوض مشبح بهذه الخطوة ” التي نسعى لها منذ خروج المليشيا من عدن .. مشيرا إلى أن هناك جهودا طوعية وفردية تقوم بها المقاومة وإدارة المستشفى والمديرية .

 

 

 

وقال ” بعملنا الجماعي ودعم الإخوة والاشقاء في دول التحالف العربي سوف نتمكن في الأيام القادمة من تطبيع الحياة وتسهيل وتيسير أمور المواطنين والأهالي .

 

 

ودعا مدير المستشفى علي عبدالله صالح كل العاملين إلى مزاولة العمل ..

مؤكدا حاجة المستشفى لتضافر الجهود اليوم .

وشكر كل من ساهم وقدم دعما لإعادة تشغيل المستشفي .

 

 

ودعا القائم بأعمال رئيس جامعة عدن الدكتور حسين باسلامة طلاب كلية الطب والعلوم الصحية بأن يكونوا أول الحاضرين ” كونهم جزءا لا يتجزأ من هدا الصرح ” .. وشكر كل من ساهم ودعم في إعادة تشغيل المشفى وإصلاح ما به من أضرار وتوفير مايحتاج إليه من أدوات ومعدات.

 

 

 

واكد رئيس لجنة الإغاثة وعضو مجلس المقاومة في ” خور مكسر” أوس الأحمدي أن المقاومة تعمل جنبا إلى جنب مع مدير المديرية ومجلس المقاومة وكل الشباب في تقديم العون على مستوى الحماية وتأمين المديرية وكذا في الجانب التوعوي والمبادرات وغيرها .

 

 

وبارك إعادة تشغيل المستشفى الجمهورية لما سيحققه ذلك من فائدة وما يقدمه من خدمة في الجانب الطبي في عدن والمناطق المجاورة .

 

 

 

وعلى هامش الإفتتاح وقع الفريق الإماراتي وعدد من المقاولين على عدد من الأعمال التي سترتقي بخدمات المستشفى وتلبي حاجات الحالات المرضية بمختلف أنوعها .

 

 

 

يذكر أن مليشيات الحوثي وصالح ألحقت ضرراً كبير بمحتويات المسشفى خلال هجومها على خور مكسر قبل خمسة أشهر .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *