التخطي إلى المحتوى
صورة من مقر إقامة الحكومة تكشف حقيقة أنباء نواياها انتزاع أعلام الجنوب من الشوارع

بوابة حضرموت / خاص

 

022514

 

تداول ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي صورة من أعلى مقر إقامة حكومة بحاح في العاصمة عدن يظهر فيها علم جمهورية اليمن الديمقراطية سابقا . 

 

ونفى مراسل الجزيرة سمير النمري تصريحات منسوبة تداولها ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي للناطق الرسمي للحكومة راجح بادي بخصوص نوايا انتزاع أعلام الجنوب من الشوارع في عدن . 

 

قائلا “لا يمكن للحكومة أو الرئيس أو قوات التحالف أن يمنعوا رفع عَلم دولة الجنوب وقد إتصلت شخصيا بالأخ راجح بادي وأكد لي أنه من المستحيل أن يقول هذا الكلام أو يصرح به”.

 

وأضاف النمري “من خلال وجودي في عدن وجدت أن الناس في الجنوب يريدون إستقلالية في القرار السياسي والإقتصادي وهذا من حقهم المشروع سواء تحت لافتة دولة كاملة أو حتى فيدرالية أو ضمن الوحدة القائمة”.
مضيفا “يجب أن تنتهي العنجهية التي تدعو إلى الوحدة أو الموت ويجب أن يفهم أولئك الذين يخترعون الكذب ويلفقونه بأسماء وشخصيات سياسية من أبناء الشمال أن يدركوا أن الشعب الجنوبي أصبح واعيا لكل ما يحدث وأن فبركاتهم تلك ماهي إلا مرض قذر.”
وتابع “أبناء الجنوب يريدون الآن نهضة حقيقية.. يريدون كهرباء وماء وتعليم وطرقات .
العَلم ليس مشكلة على الإطلاق ولا مشكلة في تعليقه في أي مكان داخل الجنوب ويكفي إثارة للأحقاد بين المدنيين الأبرياء..”

 

وأوضح لالنمري “الناس تريد حياة كريمة .. إتركوا تعبئة الناس بالكراهية والغل !!!!
ساعدوا الحكومة في البدء بتنفيذ مشاريع كبرى وكونوا عليها رقيبا في التنفيذ… لا تنشغلوا في الأشياء البسيطة التي أصبحت جزء من الواقع”

التعليقات

  1. هذا الكلام عين العقل الكلام المنصف غير المستفز ويكفي استفزازات المخلوع الذي كان المهندس لأنقلاب الحوثي على الرئيس الشرعي متوعدا بإخراجه عبر البحر الى جيبوتي مستفزا جميع ابناء الجنوب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *