التخطي إلى المحتوى
ضربة موجعة للحوثي وصالح بتعز … يوم دامي
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2015-04-25 18:53:38Z | |

بوابة حضرموت / متابعات

 

 

 

قُتل 55 من ميليشيات الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، وأصيب 35 آخرون بجروح؛ جراء غارات جوية شنها طيران التحالف على مواقعهم، واشتباكات مع المقاومة الشعبية بمحافظة تعز جنوبي العاصمة صنعاء.

وصرح مصدر في المقاومة الشعبية بالمحافظة أن اشتباكات عنيفة اندلعت بين رجال المقاومة وميليشيات الحوثيين وصالح، في مناطق: الدحي، ودوار المرور، والزنوج، وثعبات، شرق مدينة تعز وغربها، عندما حاولت تلك الميليشيات التقدم باتجاه مواقع للمقاومة في تلك المناطق.

وقال إن رجال المقاومة تصدوا لميليشيات الحوثيين وصالح، وأجبروها على التراجع بعد أن كبدوهم خسائر فادحة في الأرواح والعتاد العسكري. مضيفا أن الاشتباكات تزامنت مع غارات جوية شنها طيران التحالف العربي واستهدفت مواقع تلك الميليشيات شرق مدينة تعز وغربها، بالإضافة إلى مواقع أخرى في مدينة “المخا” الساحلية.

وأكد أن الغارات الجوية والاشتباكات أسفرت عن مقتل 53 من ميليشيات الحوثيين وصالح، وإصابة 32 آخرين، بالإضافة إلى تدمير عدد من الآليات العسكرية والأسلحة الثقيلة التابعة لهم.

وأشار إلى أن رجال المقاومة نصبوا كمينا لدورية عسكرية، كان على متنها عدد من ميليشيات الحوثيين وصالح، في مديرية “مقبنة”، غرب محافظة تعز، مما أدى إلى مقتل اثنين منهم وإصابة 3 آخرين.

من جانبها، ذكرت مصادر محلية بالمحافظة أن ستة مدنيين قُتلوا وأصيب 17 آخرون جراء قصف شنته ميليشيات الحوثيين وصالح، بالمدفعية الثقيلة والدبابات، استهدف أحياء سكنية في وسط مدينة تعز وأطرافها.

يشار إلى أن محافظة تعز اليمنية – التي تشهد مواجهات عنيفة منذ نحو خمسة أشهر – تعيش أوضاعا إنسانية واقتصادية صعبة؛ بسبب الحصار الخانق الذي يفرضه المسلحون الحوثيون على المدينة، ومنعهم دخول المواد الإغاثية والطبية إليها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *