التخطي إلى المحتوى
معارك طاحنة بمأرب وحوثيون يسلمون أسلحة ودبابات للجيش

بوابة حضرموت / متابعات

1

 

 

استمرت الإشتباكات بين الجيش الموالي لهادي والمقاومة الشعبية من جهة والحوثيين وقوات صالح من جهة ثانية بمأرب.

 

 

وقالت مصادر قبيلة إن 20 قتيلاً من الحوثيين و5 من المقاومة سقطوا في معارك عنيفة في الجبهة الغربية بصرواح.

 

وأضافت أن الجيش دمر عدد من الآليات العسكرية التابعة للحوثيين ودينا كانت محملة بالذخيرة ومخزن للأسلحة.

 

 

وكان قد أكد محافظ مأرب الشيخ سلطان العرادة، أن الجيش والمقاومة مدعومين بقوات التحالف تتقدم على جميع الجبهات في مأرب، متوقعاً تحقيق انتصارات غير مسبوقة خلال يومين بعد أن تم توحيد القوات تحت قيادة موحدة.

 

 

كشف مصدر عسكري مطلع في الجيش اليمني عن وجود نزاعات وانقسامات داخلية في صفوف مليشيات الحوثي والمخلوع صالح، دفعت عدداً من الجيوب الحوثية في بعض المواقع إلى الاستسلام، إضافة إلى تسليمهم معدات وعتاد عسكري شمل دبابتين عسكريتين ورشاشات “bmb” وأسلحة وذخائر كان صالح قد خصصها لمواجهة الجيش الشرعي وقوات التحالف.

 

 

 

وأوضح المصدر أن قوات عسكرية سعودية إماراتية كويتية تعمل على تعزيز مأرب وخوض معاركها، استعداداً لتحريرها للانطلاقة إلى تعز التي تليها مرحلة التحرير الكبرى للعاصمة صنعاء.

 

 

وحقق الجيش انتصارات في عدة مواقع مثل تبة الدفاع الجوي، وتبة ماهر بداخل مأرب.

التعليقات

  1. سؤال الى هذه الشرعيه ورئيسها لماذالم تامرالقوات الموجوده في حضرموت بلاد الاحقاف ان تتوجه الى اليمن وتكون راس حربه لتحريربلادها من الحلف عفش حوثي والله ان هذالحليلي الزيدي والله انه خلايانائمه واول ماتحين الفرصه سوف ينقض على هذالشرعيه المسكينه المكبله من اللوبي اليمني وخاصتا من حزب الافساد التكفيري حريم السلطان وبقية ابويمن الموجودين حولها باسم تاييدهم
    للشرعيه الله يعينها على ماهي فيه الحذرمن غدراليمنيين

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *