التخطي إلى المحتوى
التحالف يجهض أخطر مخطط للحوثي منذ بدء الحرب لإطلاق صواريخ باليستية باتجاه مأرب وعدن

بوابة حضرموت / صحيفة عكاظ

 

1

 

 

كشف القيادي القبلي في محافظة البيضاء الشيخ نايف صالح القيسي، أن قوات التحالف أحبطت مخططا حوثيا لإطلاق صواريخ باليستية من البيضاء باتجاه مأرب وعدن.

 

وقال القيسي لـ «عكاظ»: إن طائرات التحالف العربي تمكنت من تدمير صواريخ باليستية نقلتها الميليشيات الحوثية إلى محافظة البيضاء قبل يومين، وكانت تخطط لاستهداف عدن ومأرب، لكن التعاون الشعبي من أبناء البيضاء أسهم في إحباط هذا المخطط.

 

وأضاف أن تحركات ميليشيات الحوثي في البيضاء تستغل ضعف إمكانات المقاومة، مشيرا إلى أن القبائل تقف مع الشرعية لكنها لا تملك سلاح الدروع (النوعي) لمنع تلك التحركات وإفشالها، وهذا ما يجعلها أكثر تعاونا مع الشرعية بالمعلومات دون التدخل العسكري نظرا لما يمارسه الحوثي من عمليات إبادة وجرائم حرب.

 

وأشار القيسي إلى أن الحوثي نقل قبل أيام صواريخ إلى معسكرات اللواء 26 المتواجد في السوادي، ومعسكر المجد في مكيراس، وحسب المعلومات تم إنزال صواريخ تجاه فضحة القريبة من مديرية بيحان وهي خطوة خطيرة تفهمتها قوات التحالف وأحبطت تلك التحركات.

 

ولفت إلى أنه تم تجهيز معسكر اللواء 117 منذ 3 أشهر لكنه ينتظر التوجيهات والدعم اللوجستي للقيام بدوره على أكمل وجه ووضع حد لممارسات الانقلابيين. وحذر من الإصغاء للشائعات الحوثية التي تسيء لأبناء قبائل البيضاء وتصفهم بأنهم عناصر إرهابية وتكفيرية قائلا: «الحوثي يستخدم أسطوانة مشروخة مع المجتمع الدولي حيث لإيهامه بأنه يحارب القاعدة في البيضاء مع أن المحافظة خالية تماما من جود أي عنصر للقاعدة منذ زمن طويل. معتبرا أن تشويه صورة القبائل في البيضاء المناوئة لمشروعه أمر يجب مواجهته بقوة وفضحه.

 

وأكد القيادي القبلي أن قبائل البيضاء بإمكاناتها المتواضعة تكبد الحوثي خسائر فادحة في الأرواح والمعدات بشكل يومي، منوها بموقف دول التحالف العربي بقيادة الممكلة والذي أسهم في تخفيف معاناة المقاومة الشعبية في البيضاء وساندها في إنهاك الحوثي وتدمير تحصيناته عبر القصف الدقيق والمركز على مخازن السلاح والمعدات العسكرية التي كانت تشكل عائقا أمام رجال المقاومة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *