التخطي إلى المحتوى
المقاومة الشعبية في صنعاء تستخدم اسلوب جديد مع الحوثيين

بوابة حضرموت / متابعات

4

 

لاتزال المقاومة الشعبية في إقليم آزال، تشكل قوة ضاربة داخل الاقليم الذي يضم محافظات (ذمار، صعدة، عمران، صنعاء)، وتنفذ سلسلة هجمات موجعة ضد المليشيا الحوثية والقوات الموالية للمخلوع صالح في تلك المحافظات.
وذكرت اليوم السعودية ان المقاومة تستخدم اسلوب حرب العصابات والهجمات المباغتة، التي تعد مخيفة بالنسبة للمليشيا وذلك لسرعة ودقة التنفيذ، وكانت مقاومة آزال هاجمت، مقراً لمليشيا الحوثي والمخلوع، بمدينة ذمار، بالقنابل اليدوية، بعد ساعات فقط من تنفذها عملية استهدفت دورية تابعة لميليشيات الحوثي والمخلوع قرب قرية واسطة في مديرية جهران بمحافظة ذمار، على الخط العام الذي يربط العاصمة صنعاء بمحافظة ذمار ومحافظات وسط وجنوب البلاد.

 
وبحسب المركز الاعلامي للمقاومة فإن العملية اسفرت عن مقتل وإصابة جميع المسلحين الذين كانوا على متن الطقم، كان بينهم أحد قياديي الحوثيين.

 
وقد تظاهر أمس الأول مئات الناشطين والحقوقيين اليمنيين أمام المقر الأوروبي للأمم المتحدة في جنيف، احتجاجًا علي انتهاكات الميليشيات المتمردة للحوثي والمخلوع صالح التي ترتكب في اليمن، والوضع الإنساني الكارثي في تعز بسبب حصار الميليشيات لأكثر من مليوني مدني منذ 4 أشهر.

 
وطالب المتظاهرون المجتمع الدولي والآليات الدولية لحقوق الإنسان بوقف عدوان الميليشيات على المدنيين بما في ذلك الأطفال والنساء.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *