التخطي إلى المحتوى
المتحدث باسم الجيش : يكشف من وراء خيانات الوازعية والمخطط الإيـراني فشل

بوابة حضرموت / صحيفة عكاظ

1

 

 

اتهم مستشار رئيس هيئة الأركان المتحدث باسم الجيش اليمني العميد سمير الحاج قيادات المؤتمر بالسعي بالوقوف وراء المحاولات لتسليم مركز مديرية الوزاعية بمحافظة تعز لمسلحي الحوثي، مؤكدا بأن المعارك لاتزال مستمرة في تخوم المديرية.

 

وقال «الحاج» في تصريحات لـ «عكاظ»: « إن المعارك في تخوم الوازعية قائمة وحاول الحوثي السيطرة عليها بدعم من رئيس فرع حزب المؤتمر الشعبي العام والمشايخ المؤيدة له في تلك المديرية لكن تم إفشال تلك المساعي» ، متوعدا بإلحاق الانقلابيين خسائر فادحة.

 
وأضاف: الانقلابيون حشدوا حشدا كبيرا على تعز ومديرياتها والهدف صرف الأنظار عن خسائرهم في مأرب والانتصارات التي تحققت، معتبرا أن ما يحدث في تعز يأتي ضمن الانتقام من المحافظة التي كانت تقف ضد صالح في عام 2011م، مشددا بأن المقاومة والجيش صامدون وستفشل كل المحاولات. وعن الوضع في مأرب قال «الحاج»: الجيش والتحالف حقق تقدما في السيطرة على تبة المصارية وقمة السد والبلق الأوسط وهي أماكن مؤثرة وستؤثر على خطوط الإمداد ومنطقة الجفينة محاصرة بالكامل والجيش يحقق تقدما ولو بطيئا ولكنه ثابت وقوي.
 

وأوضح أن خسائر الحوثي كبيرة جدا في تعز وفي مأرب ولكن هناك مجاميع مسلحة سلمت نفسها طواعية وهي المؤشر الذي يجعلنا نتوقع أن تسلم البقية معها.

 

وأبان بأن المشروع الإيراني الصفوي في اليمن والمنطقة فشل.. قائلا: «الحوثي أصبح منتهيا حيث كان المخطط الإيـراني الصفوي يهدف لإخضاع اليمن والمنطقة بكاملها لكن موقف اليمن ودعم الأشقاء في التحالف العربي بقيادة المملكة أفشله» .. مضيفا: «صعب جدا أن يتحول اليمن لتبعية إيران فهي غير حاضنة وغير قابلة للوجود إيراني».

 

واتهم إيران بالسعي لتحويل اليمن إلى دولة فاشلة، مبينا بأن مساعيها لم تنجح ولم يكتب لها وجود في ظل الرفض الشعبي اليمني..

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *