التخطي إلى المحتوى
اعترافات خطيرة لطاقم الزورق الايراني المحمّل بالأسلحة للحوثيين

بوابة حضرموت / متابعات

11

 

 

 

نقلت وكالة “أسوشييتد برس” الأمريكية،  عن الأسطول الخامس للبحرية الأمريكية المرابط في البحرين،  أن طاقم الزورق البحري الذي تم ضبطه اعترفوا أنهم إيرانيون، وأن الزورق ملك لرجل إيراني، كما أن الأسلحة التي كانت على متن الزورق أصلها إيراني أو روسي.
 

 

 
وكشفت القوات الأمريكية للوكالة، أن المدمرة الأمريكية USS Forrest Sherman، توجهت لموقع الزورق، فور تمكن القوات البحرية الدولية من ضبط الزورق المحمّل بالأسلحة في المياه الدولية. وأوضحت أنه كان من غير الواضح -للضباط الذين كانوا على متن المدمرة الأمريكية- الجهة التي انطلق منها الزورق، إذ إن الركاب الذين كانوا على متن الزورق، لم يتمكنوا من تقديم أوراق رسمية سليمة، توضح الجهة التي انطلق منها الزورق، غير أن جميع ما كان على متن الزورق من ركاب وحمولة، كانت تؤكد أنه قادم من إيران.

 

 
 
وتابعت البحرية الأمريكية تصريحاتها حول الواقعة، موضحة أن طاقم الزورق ادّعوا أنهم كانوا في طريقهم إلى إحدى الموانئ الصومالية الواقعة قبالة مدينة عدن اليمنية، ما جعل القوات التي قامت بضبطهم تسمح لهم بالمرور بزورقهم، وذلك بعد مصادرة جميع ما كان على متن الزورق من أسلحة.
 

 

 
وأوضح المسؤولون للوكالة، أنه تم إلقاء معظم الأسلحة التي كانت على متن الزورق في البحر، غير أن طاقم المدمرة الأمريكية، قام بالاحتفاظ ببعضها لإخضاعها لمزيد من التحليل والدراسة.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *